تكنولوجيا

جهاز نوت 7 بعد ان انفجرت البطارية
لا زالت شركة سامسونج تعاني من خلل فني في جهاز نوت 7 الجديد الذي طرحته وذلك بحوادث انفجار بطارية الجهاز

تسبب انفجار جديد لهاتف غالاكسي "نوت 7" في غرفة نزيل بأحد الفنادق في أستراليا بأضرار كبيرة تصل إلى 1400 دولار أميركي اذ كاد الانفجار أن يتسبب في حريق بالغرفة.

وقال صاحب الهاتف بحسب "سكاي نيوز"  إنه "وضع الهاتف في الشاحن ثم خلد إلى النوم الا انه استيقظ على صوت صفارات الإنذار بوجود حريق في الغرفة إثر انفجار نوت 7".

وأوضح أن الهاتف دمر بالكامل ولم يستطيع استخراج الشريحة أو الذاكرة الداخلية الإضافية من داخله، مشيراً إلى أن شركة سامسونغ أخبرته أن حالته هي الأولى في أستراليا، وأن الشركة قامت بإعطائه جهازاً بديلاً وتعهدت بدفع فاتورة تكاليف الفندق المتضرر.

وكانت تعرضت الشركة الكورية لضربة قوية في سوق الهواتف الذكية بعد الأنباء عن انفجار بطاريات هواتف غالاكسي نوت 7، رغم أنها قالت إنها لم تسجل سوى 35 حالة.

كما سحبت "سامسونغ" نحو 2.5 مليون هاتف من هذا الطراز، وخسرت 7 مليارات دولار من جراء تراجع أسهمها بعد انتشار التقارير عن الخلل في أحدث هواتفها الذكية. 

كن أول من وضع تعليق

تحتاج إلى أن تكون مسجلا لمرحلة ما بعد تعليقات. تسجيل الدخول أو تسجيل الدخول