تكنولوجيا

Stocks of the new iPhone 7 smartphone, with its improved camera and water resistant body, quickly sold out around the world
أسهم شركة "كيفا" تضاعف ثمنها بأربع مرات بعد الكشف عن وجود رقائق تصممها الشركة الإسرائيلية بأجهزة اي-فون

بلغت أسهم شركة "كيفا" الإسرائيلية الى أعلى المستويات بعد أن كشفت شركات مختصة بتحليل وتفكيك الأجهزة الإلكترونية أن تكنولوجيا الرقاقة الالكترونية من إنتاج الشركة الاسرائيلية تستخدم في أجهزة "آبل" اي-فون 7 واي-فون 7 بلوس.

وتبيع "كيفا" تراخيص لاستخدام تصاميمها الى منتجي الرقاقات أمثال انتل وسامسونغ، والتي أدمجت معالجي إرسال دجيتالية بناء على تصاميم الشركة الإسرائيلية، في أنظمة رقاقاتها الالكترونية ما يقلص وقت الانتاج ويسرع إرسالها الى الأسواق.

ويؤكد المسؤول المالي في كيفا يانيف أريئيلي لرويترز إن "منذ العام 2012 نحن بتراجع بسبب كوالكوم، ولكن هذا العام بدأ الأمر بالتغير وزبائننا ناجحون في إطلاق رقاقاتهم الخاصة"، قاصدا الرقاقات المستخدمة في أجهزة الاتصالات اللاسلكية 4 جي. 

وكانت حتى مؤخرا شركة "كوالكوم" - منافسة اينتل الكبرى قد سيطرت على سوق تكنولوجيا الرقاقات الرفيعة الخاصة بالانترنت، ولكن تصميم "كيفا" يتيح لاينتل المنافسة بأجهزة الااتصال بالانترنت وخصوصا تلك الرقائف المستعملة في الهواتف الذكية والخلوية ويستخدم للاتصال بالانترنت.

وارتفعت قيمة سهم كيفا ضمن مؤشر الناسداك بنحو 10,3# ما رفع قيمة السهر الواحد الى 34,99 دولارا يوم الاثنين، مضاعفا سعره بنحو أربع مرات. 

ويقول محللون أن "كيفا هي إحدى الشركات المستفيدة الرئيسية منذ أجهزة أي-فون 7/ 7 بلوس". ويتوقع بعضهم أن تواصل أسهم الشركة بالارتفاع في العام 2017. خصوصا مع تقدير الشركة "كيفا" بأن تصميماتها ستُدمج داخل نحو 200 مليون جهاز هاتف LTE في العام 2016، على أن ترتفع الى 400-500 مليون هاتف سنويا في غضون ثلاثة أعوام.

بمساهمة (رويترز)

كن أول من وضع تعليق

تحتاج إلى أن تكون مسجلا لمرحلة ما بعد تعليقات. تسجيل الدخول أو تسجيل الدخول