Quantcast i24NEWS - منانغاغوا يصل هراري لينصّب رئيسًا لزيمبابوي

منانغاغوا يصل هراري لينصّب رئيسًا لزيمبابوي

Des partisans d'Emmerson Mnangagwa rassemblés devant l'aéroport de Harare pour l'accueillir, le 22 novembre 2017 au Zimbabwe
ZINYANGE AUNTONY (AFP)
رئيس زيمبابوي العتيد ايمرسون منانغاغوا (75 عاما) يحط في هراري بعد تنحي الرئيس السابق روبرت موغابي

هبطت طائرة رئيس زيمبابوي العتيد ايمرسون منانغاغوا (75 عاما) في مطار "مانيامي" العسكري بالقرب من العاصمة هراري، حيث كان في استقباله لفيف من الجنرالات وقادة الجيش في زيمبابوي.

ويتوقع أن يتوجه منانغاغوا في غضون الساعات القليلة المقبلة الى مقرات حزب "زانو" الذي كان يتزعمه موغابي، بغية لقاء اللجنة المركزية للحزب وتوجيه كلمة لأنصاره الذين تجمعوا هناك في انتظار وصوله منذ الساعة 1 من بعد الظهر بالتوقيت المحلي.

ويفترض أن يتسم منانغاغوا زمام السلطة بعد تنحي الرئيس السابق روبرت موغابي، وإعلانه الاستقالة يوم أمس الثلاثاء بعد أن حكم البلاد طوال 37 عاما.

وكانت زيمبابوي على وشك الدخول في حرب أهلية وصراع على السلطة بين أنصار الرئيس المتنحي الطاعن بالسن روبرت موغابي (93 عاما) وزوجته غريس موغابي (52 عاما)، وبين نائبه منانغاغوا الذي أقاله موغابي من منصبه ومن الحزب الحاكم.

وكان يُنظر الى منانغاغوا (75 عاما) وهو من مخضرمي حروب التحرير، كخليفة محتمل للرئيس موغابي، قبل أن يقيل الأخير منانغاغوا من منصبه في 6 تشرين الثاني/ نوفمبر، في محاولة لأن يتيح لزوجته غريس أن تخلفه على رأس الدولة.

وقبل أسابيع تحركت قوات عسكرية باتجاه العاصمة، في ظل التوتر السياسي الحاصل، وكان قد طالب رئيس هيئة الأركان (قائد القوات المسلحة) اللوءا كونستانتينو شيوينغا، الحزب الحاكم (زانو) بوقف ملاحقة أنصار نائب الرئيس ايمرسون منانغاوغوا. وكان قد هدد اللواء شيوينغا بالتدخل في حال أزيح مسؤولين بارزين من "حروب التحرير" التي شهدتها البلاد في السبعينيات من القرن الماضي، من المواقع المركزية التي يتبوأنوها في البلاد.


تعليقات

(0)
8المقال السابقزيمبابوي: الرئيس موغابي يستقيل من منصبه
8المقال التاليأكثر من 22 مليون جزائري يصوتون في انتخابات بلا رهانات