القارة الامريكية

محاولة اخماد حريق في اوكانوغان في 22 اب/اغسطس 2015
الرئيس أوباما يهاتف حاكم الولاية معزيا بالضحايا وواعدا بالمساعدة اللازمة لمكافحة الحريق الذي شرد آلاف السكان

لقي سبعة أشخاص مصرعهم في حريق غابات إندلع في منطقة جبلية سياحية في جنوب الولايات المتحدة حيث أخلت السلطات آلاف السكان، كما أفادت بذلك وسائل إعلام إميركية.

وإمتد الحريق بسرعة من جراء موجة الجفاف غير المسبوقة منذ عقد من الزمن في ولاية تينيسي إضافة إلى رياح عاتية شهدتها المنطقة.

أوباما معزيا (ا ف ب)

ويهدد الحريق خصوصا منتزه دوليوود في مدينة بيجون فورج السياحية قرب منتزه غريت سموكي ماونتز الوطني، أول منتزه في الولايات المتحدة لناحية عدد الزوار.

ونقلت صحيفة "نوكسفيل نيوز سنتينيل" المحلية عن السلطات " أن الحريق أسفر عن سبعة قتلى لم يتم التعرف على هوياتهم حتى الساعة"، مشيرة الى " أن ثلاثة من القتلى عثر عليهم في منزل بينما عثر على القتيل الرابع جثة متفحمة في فندق يقع في نفس الحي حيث عثر على جثث الضحايا الثلاث الباقين".

وأضافت الصحيفة " أن حوالى 45 شخصا نقلوا إلى مستشفى محلي للعلاج من جراء الحريق". وخلال إتصال هاتفي قدم الرئيس باراك أوباما لحاكم ولاية تينيسي بيل هاسلام "أحر تعازيه على الأرواح التي أزهقت في الحريق"، بحسب ما أعلن البيت الابيض في بيان مساء أمس الأربعاء.

وجاء في بيان الرئاسة "أن أوباما عبر عن قلقه على سكان المنطقة ووعد الحاكم "بتقديم المساعدة اللازمة لمكافحة الحريق".

ويكافح رجال الإطفاء في ولاية تينيسي حاليا 26 حريقا أتت على 4855 هكتارا من الأراضي والغابات، بحسب ما أعلنت وزارة الزراعة في الولاية أمس الأربعاء.

بمساهمة (ا ف ب )

كن أول من وضع تعليق

تحتاج إلى أن تكون مسجلا لمرحلة ما بعد تعليقات. تسجيل الدخول أو تسجيل الدخول