رياضة

قرعة دوري الابطال
تنطلق مساء اليوم مباريات الذهاب من الجولة الاولى لدوري ابطال اوروبا بكرة القدم وفيها لقاءات ملفتة للنظر

يسعى كل من المدربين الشهيرين الاسباني بيب غوارديولا والايطالي كارلو انشيلوتي الى احراز لقب مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم مع فريقين جديدين، في حين يهدف باريس سان جرمان الفرنسي الى حصد اللقب القاري للمرة الاولى حيث يستهل مشواره بمواجهة قوية ضد ارسنال الانكليزي.

مدرب مانشستر سيتي جوسيب غوارديولا في 24 تموز/يوليو 2016

ابرز المواجهات المقررة في الجولة الاولى مساء اليوم الثلاثاء.

المجموعة الاولى:

باريس سان جرمان - ارسنال

تعرض مدرب باريس سان جرمان الجديد الاسباني اوناي ايمري لضغوطات مبكرة على رأس الجهاز الفني لفريق العاصمة الفرنسية وذلك بعد خسارته الثقيلة خارج ملعبه امام موناكو 1-3 ثم سقوطه في فخ التعادل على ملعبه ضد سانت اتيان 1-1 في الجولتين الاخيرتين من الدوري المحلي.

وتعاقدت ادارة النادي الفرنسي مع المدرب الاسباني بعد نجاحه في قيادة اشبيلية الى احراز لقب الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) في المواسم الثلاثة الماضية وذلك خلفا للوران بلان الذي فشل الفريق بقيادته في تخطي الدور ربع النهائي من المسابقة القارية المرموقة. لكن يبدو ان خسارة جهود نجمه السويدي زلاتان ابراهيموفيتش لم تعوض بالقدر الكافي خصوصا في ظل تراجع مستوى المهاجم الاوروغوياني ادينسون كافاني في حين ابعدت الاصابة حتى الان المهاجم الاسباني خيسي الوافد مؤخرا من ريال مدريد.

اما ارسنال فبعد بداية متعثرة في الدوري المحلي شهدت خسارته على ملعبه امام ليفربول 3-4 ثم تعادله سلبا مع ليستر سيتي، فقد فاز في مباراتيه الاخيرتين وعادة ما يحقق نتائج جيدة في مواجهة الاندية الفرنسية، لكن سان جرمان يريد توجيه رسالة قوية على ملعب بارك دي برانس.

وفي مباراة اخرى في هذه المجموعة يلتقي بازل السويسري مع لودوغوريتس البلغاري في مواجهة من الصعب التوقع بنتيجتها مع العلم بان بازل يملك افضلية نوعية نظرا لمشاركاته المتكررة في البطولة القارية وتحقيقه نتائج جيدة فيها خلال مواجهاته لفرق كبيرة امثال تشلسي ومانشستر يونايتد الانكليزيين في السنوات الاخيرة.

في المقابل يعتبر الفريق البلغاري جديدا على الساحة القارية.

المجموعة الثانية:

دينامو كييف - نابولي

دأب دينامو كييف على المشاركة في المسابقة القارية بشكل مستمر وقد بلغ دور ال16 الموسم الماضصي قبل ان يخسر امام مانشستر سيتي.

وفاز دينامو كييف في ست من مبارياته الثماني الاخيرة في مختلف المسابقات لكنه اكتفى بالتعادل مع شاختار دونتسك في الدوري المحلي 1-1 في نهاية الاسبوع.

واستعد نابولي بطريقة جيدة محليا من خلال فوزه العريض على باليرمو بثلاثية نظيفة بينها ثنائية لمهاجمه الاسباني خوسيه كاليخون.

يذكر ان نابولي خسر خدمات هدافه الارجنتيني غونزالو هيغواين المنتقل الى يوفنتوس مقابل صفقة ضخمة بلغت 94 مليون يورو علما بانه سجل 36 هدفا في الدوري الايطالي الموسم الماضي (رقم قياسي).

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة يلتقي بنفيكا البرتغالي العريق مع بشيكتاش التركي.

وكان بنفيكا خرج على يد بايرن ميونيخ الموسم الماضي، في حين سيحاول الفريق التركي الذي يشارك في دور المجموعات للمرة الاولى منذ موسم 2009-2010 في تخطي هذا الدور للمرة الاولى في ست محاولات.

ويستمر غياب هداف بنفيكا البرازيلي جوناس الذي يتعافى من اصابة في ساقه تعرض لها الشهر الماضي، في حين يتألق شنك توسون في صفوف بشيكتاش بعد ان سجل اربعة اهداف في اخر ثلاث مباريات لفريقه.

المجموعة الثالثة:

برشلونة - سلتيك

يريد برشلونة العودة الى نغمة الانتصارات بعد سقوطه المفاجىء امام الافيس على ملعبه في الدوري المحلي 1-2 السبت.

وكان مدرب الفريق الكاتالوني لويس انريكه قرر وضع نجميه الارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين في حين اشرك البرازيلي نيمار اساسيا. بيد انه اعترف بخطأه واكد تحمله مسؤولية الخسارة.

وقال لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس "لقد افتقدنا الى الحيوية، وبصراحة افتقدنا الى الكثير من الامور، لكن الان تركيزنا منصب على سلتيك".

اما سلتيك بقيادة مدربه الجديد الايرلندي براندن روجرز فيريد تحاشي تكرار ما حصل له في اخر زيارة له الى ملعب كامب نو عندما تعرض لاقسى خسارة له في البطولة القارية 1-6 عام 2013.

ويدخل سلتيك المباراة بمعنويات عالية بعد ان حسم المباراة ضد غريمه التقليدي رينجرز بنتيجة 5-1 لكن شتان بين الاخير وبرشلونة.

مانشستر سيتي- بوروسيا مونشنغلادباخ

يخوض المدرب الاسباني بيب غوارديولا باكورة مبارياته الاوروبية مع فريقه الجديد مانشستر سيتي في مواجهة فريق يعرفه تماما وهو بوروسيا مونشنغلادباخ وذلك بعد ان اشرف على تدريب بايرن ميونيخ في المواسم الثلاثة الماضية.

والتقى الفريقان في دور المجموعات ايضا الموسم الماضي وفاز سيتي ذهابا وايابا 1-صفر في طريقه لبلوغ الدور نصف النهائي.

وحقق غوارديولا انطلاقة مثالية في الدوري الانكليزي بتحقيق فريقه اربعة انتصارات ابرزها واخرها على جاره في المدينة الواحدة مانشستر يونايتد في عقر دار الاخير 2-1 السبت.

ونجح غوارديولا في بلوغ الدور نصف النهائي على الاقل في اخر سبع محاولات علما بانه توج بها مرتين على رأس الجهاز الفني لبرشلونة عامي 2009 و2011.

وقال غوارديولا "حتى الان سارت الامور بشكل جيد في الدوري الانكليزي الممتاز، لكن يتعين علينا رفع مستوانا في المسابقة الاوروبية من اجل مقارعة الاندية الكبيرة".

المجموعة الرابعة:

بايرن ميونيخ - روستوف

انشيلوتي في يينا في 19 آب/اغسطس 2016 ( كريستوف ستاش (اف ب/ارشيف) )

يريد المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي مواصلة نجاحاته الاوروبي من خلال قيادة فريقه الجديد بايرن ميونيخ الى المجد القاري.

وقاد انشيلوتي فريقه السابق ميلان الى احراز اللقب الاوروبي مرتين عامي 2003 و2007 قبل ان يكرر انجازه مع ريال مدريد عام 2014 ليصبح بالتالي ثاني مدرب في التاريخ يحرز اللقب القاري ثلاث مرات الى جانب الاسطوري بوب بايزلي مدرب ليفربول سابقا.

ويستقبل بايرن على ملعب اليانز ارينا روستوف الروسي الذي يخوض باكورة مبارياته في البطولة المرموقة وذلك بعد ان ازاح اياكس امستردام الهولندي في الملحق بفوزه عليه 4-1 على ملعبه ايابا بعد ان انتزع منه التعادل 1-1 في امستردام.

وفي المباراة الثانية ضمن هذه المجموعة، يلتقي ايندهوفن الهولندي مع اتلتيكو مدريد الاسباني في مباراة ثأرية بالنسبة الى الاول الذي سقط امام منافسه بركلات الترجيح 7-8 الموسم الماضي في الدور ربع النهائي بعد تعادل الفقريقين صفر-صفر ذهابا وايابا.

ويعول اتلتيكو على هدافه لفرنسي انطوان غريزمان هداف كأس اوروبا الاخيرة وافضل لاعب فيها علما بانه سجل ثنائية لفريق العاصم في مرمى سلتا فيغو في نهاية الاسبوع (4-صفر).

كن أول من وضع تعليق

تحتاج إلى أن تكون مسجلا لمرحلة ما بعد تعليقات. تسجيل الدخول أو تسجيل الدخول