رياضة

جمهور الزمالك خلال المباراة امام انييمبا في القاهرة في 15 آب/اغسطس 2016
سليمان: يجب أن يسير كل شيء وفق معايير عالية. صنداونز فريق قوي مثل الزمالك ويمكن لأي من الفريقين الفوز باللقب

يريد الزمالك المصري العودة بنتيجة ايجابية من مواجهته مع صنداونز الجنوب افريقي ذهابا في نهائي دوري ابطال افريقيا لكرة القدم في بريتوريا السبت لكي يخطو الخطوة الاولى نحو لقب قاري سادس.

اف ب/ارشيف

وبلغ الزمالك نهائي المسابقة القارية 6 مرات بين عامي 1984 و2002 وتوّج بطلا 5 مرات في تلك الحقبة وقد بلغ الدور النهائي بعد فوز لافت على الوداد البيضاوي 4- صفر ذهابا على ارضه، ثم خسارته المثيرة ايابا 2-5.

ويدرك مدرب الزمالك مؤمن سليمان صعوبة المهمة في مواجهة الفريق الجنوب افريقي، وقال في هذا الصدد "لا يمكننا أن نرتكب أخطاء في الفترة القادمة سواءً في التدريب أو النوم أو التغذية. يجب أن يسير كل شيء وفق معايير عالية. صنداونز فريق قوي مثل الزمالك ويمكن لأي من الفريقين الفوز باللقب".

وصرح سليمان الذي تولى المسؤولية خلفا لمحمد حلمي في تموز/ يوليو، أنه سيستقيل من منصبه إذا لم يحرز الفريق اللقب. اذ قال "اذا خسرنا، سأستقيل هاتفيا، لن اذهب الى النادي للحصص التدريبية لرفع الحرج عن أي شخص، اذا حدث ذلك".

ويعول الزمالك اضافة الى حارس المرمى احمد الشناوي وصخرة الدفاع علي جبر، على هدافه باسم مرسي صاحب 4 اهداف في هذه البطولة في الموسم الحالي.

ولا يدخل صنداونز النهائي بأفضل حالاته بعد سقوطه سقوطا كبيرا في نهائي الكأس أمام جامعة ويتس بثلاثية نظيفة الاسبوع الماضي بيد أن لاعبه خاما بيليات الذي اختير أفضل لاعب في جنوب افريقيا هذا العام يؤكد أن فريقه تعلم الدرس من الخسارة.

وقال "كانت الخسارة بمثابة جرس انذار بالنسبة الينا. أنا واثق بأننا مستعدون لأي شيء الآن ولن نرتكب الأخطاء ذاتها في مواجهة الزمالك".

وتابع "يجب عدم البكاء على الاطلال بل النهوض بسرعة من هذه الكبوة".

ولم يكن لحد ينتظر بلوغ صندوانز نهائي دوري ابطال افريقيا بعد ان ودع البطولة مرتين.

ففي دور الـ16 المؤهل الى مرحلة المجموعات للبطولة، خرج صنداونز على يد فيتا كلوب الكونغولي. بعدها انتقل الفريق ليخوض دور الملحق في كأس الاتحاد ليودع البطولة مجدداً على يد ماديما الغاني.

وحصل بعدها بطل جنوب أفريقيا على طوق النجاة حين استبعد فيتا كلوب من البطولة لإشراك لاعب غير مؤهل في الدور السابق وحل صنداونز بديلاً له في مرحلة المجموعات.

ويحلو لمدرب صندوانز بيتسو موسيماني تشبيه ما حصل لفريقه مع منتخب الدنمارك الذي دعي الى نهائيات كأس اوروبا عام 1992 بدلا من يوغوسلافيا في اللحظة الاخيرة قبل ان ينتزع اللقب.

واكد موسيماني ان مهمة فريقه لن تكون سهلة بقوله "الزمالك فريق قوي جدا ويجب عدم الاستهانة به على الرغم من اننا تغلبنا عليه مرتين في دور المجموعات" 2-1 ذهابا في الاسكندرية و1- صفر إيابا في بريتوريا.

يذكر ان الفريقين التقيا ايضا في نهائي المسابقة القارية عام 2003 وكانت الغلبة للزمالك الذي انتزع التعادل الايجابي 1-1 ذهابا قبل ان يحسم الامور على ملعبه بفوز صريح 3-صفر. فهل يتمكن العملاق القاهري من تكرار الانجاز والاقتراب من الرقم القياسي لغريمه التقليدي الاهلي (8 مرات)؟

 (أ ف ب)

كن أول من وضع تعليق

تحتاج إلى أن تكون مسجلا لمرحلة ما بعد تعليقات. تسجيل الدخول أو تسجيل الدخول