Quantcast i24NEWS - القوات العراقية توشك على استعادة القسم الشرقي من مدينة الموصل

القوات العراقية توشك على استعادة القسم الشرقي من مدينة الموصل

عنصر من القوات العراقية الخاصة لمكافحة الارهاب يطلق النار على مواقع جهاديين من مكمن داخل جامعة الموصل، 15 ك2/يناير 2017
ديميتار ديلكوف (اف ب)
ومقتل عشرة مدنيين بقصف صاروخي لداعش على أحياء محررة من الجهة الشمالية لمدينة الموصل

أعلن قائد قوات مكافحة الارهاب العراقية الاربعاء ان القوات العراقية باتت تسيطر على الجانب الشرقي من مدينة الموصل الذي استعادته من قبضة تنظيم الدولة الاسلامية.

ديميتار ديلكوف (اف ب)

وحققت قوات النخبة العراقية خلال الايام الماضية تقدما مكنها من السيطرة على عدد من احياء الجانب الشرقي في الموصل في إطار عملية واسعة لاستعادة السيطرة على المدينة التي تعد اخر أكبر معاقل الجهاديين في البلاد.

وأعلن الفريق طالب شغاتي خلال مؤتمر صحافي في بلدة برطلة الواقعة الى الشرق من الموصل "تحرير الضفة الشرقية" من نهر دجلة الذي يقسم مدينة الموصل الى شطرين.

لكن الفريق شغاتي اشار في الوقت نفسه الى انه فيما باتت الضفة الشرقية تحت سيطرة القوات الحكومية، ما زال هناك عمل ينبغي القيام به لتظهير الاحياء الشرقية من فلول الجهاديين.

واوضح "يجري الانتهاء من الخطوط والمناطق المهمة لا يوجد سوى القليل المتبقي في الشمال".

ويأتي اعلان تحرير الجانب الشرق بعد ثلاثة أشهر من انطلاق العملية في 17 تشرين الاول/اكتوبر لاستعادة السيطرة على الموصل ثاني مدن البلاد واخر أكبر معاقل الجهاديين في العراق.

مقتل 10 مدنيين بقصف صاروخي لـداعش على شمالي الموصل

وقتل 10 مدنيين، بينهم نساء وأطفال، وأصيب نحو 13 آخرين، الأربعاء، في قصف صاروخي لداعش مستهدفاً الأحياء المحررة حديثاً بالجانب الأيسر للموصل (المحور الشمالي)، بحسب مصدر عسكري عراقي.

جاء ذلك على لسان العميد فلاح ناظم العباسي، مسؤول التحركات الميدانية لقوات "جهاز مكافحة الإرهاب".

وأضاف العباسي، "التنظيم أطلق من ضفاف نهر دجلة في الجانب الأيمن للمدينة نحو 15 قنبرة (قذيفة) هاون عيار 80 ملم، وثلاثة صواريخ من نوع كاتيوشا، على أحياء الأندلس والشرطة والزراعي وهي الأحياء المحاذية لنهر دجلة في الجانب الأيسر".

وأشار المسؤول العسكري، إلى أن القصف أسفر عن مقتل 4 رجال و3 نساء و3 أطفال وإصابة 13 مدنيا بجراح متفاوتة البعض منها خطرة.

وعلى صعيد ميداني آخر أعلن مصدر أمني عراقي بمحافظة صلاح الدين الاربعاء، مقتل أربعة من الحشد العشائري وإصابة تسعة آخرين ومقتل ثلاثة من عناصر داعش في هجوم شنه على منطقة جلام الدور.

وقال المصدر إن "عناصر تنظيم داعش شنوا هجوما فجر اليوم على منطقة جلام الدور فقتلوا أربعة من عناصر الحشد العشائري وأطلقوا عجلة ، فيما قتل ثلاثة منهم".

وبين المصدر أن "الهجوم واحد من ثلاث هجمات متفاوتة التوقيت جرت ليلة أمس وحتى صباح اليوم ، وشملت حقل عجيل النفطي وغربي مطيبيجة وشرقي الدور ، وأن الهجوم انتهى بعد وصول تعزيزات من الشرطة الاتحادية وتدخل طيران الجيش".

بمساهمة (فرانس برس، الاناضول، د ب أ)

تعليقات

(0)
8المقال السابققتلى وجرحى في مواجهات في قرية بدوية في جنوب إسرائيل
8المقال التاليالجماهير العربية في إسرائيل تستعد للاحتجاجات على هدم المنازل