Quantcast i24NEWS - داعش يكرر سيناريو الاعدام على مسرح تدمر

داعش يكرر سيناريو الاعدام على مسرح تدمر

عرض اوركسترا في تدمر
سانا
بالوقت الذي تتقدم فيه القوات العراقية في الموصل وتحرر اجزاء فيها يقدم التنظيم على اعدام 12 شخصا بتدمر بطرق شتى

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان الخميس "أن مسلحو تنظيم داعش أقدموا على قتل 12 شخصا في مدينة تدمر الأثرية التابعة لمحافظة حمص وسط سوريا بأساليب مختلفة"، في الوقت الذي خسر التنظيم ربع المناطق التي يسيطر عليها في العام المنصرم.

ونشرت رويترز نقلا عن المرصد " أن التنظيم قطع رؤوس 4 من موظفي الدولة في حين أعدم الـ8 الآخرين، (نصفهم من الجيش النظامي والنصف الآخر من المعارضة المسلحة) رميا بالرصاص علما أن عدد من الاعدامات تمت في المسرح الروماني".

وشهد ذات المسرح العام الماضي إعدام التنظيم 25 جنديا من قوات النظام السوري إبان سيطرة داعش على تدمر، التي ما لبث أن خسرها التنظيم بعد ذلك لصالح النظام، ليخسرها ذاك الأخير مرة أخرى في ديسمبر الماضي لداعش بعد تكثيفه الهجوم على حلب الشمالية.

ويستمر تنظيم داعش بالسيطرة على مناطق واسعة في محافظة دير الزور المتاخمة للحدود العراقية، في ظل ملاحقة الجيش العراقي لعناصره في آخر جيوب لهم في الموصل (محافظة نينوى) بعد تحرير القصور الرئاسية وفندق نينوى هناك.

من جانبه أعلن قائد حرس الحدود الأردنية العميد سامي الكفاوين في مؤتمر صحفي الخميس "أن القوات الأردنية على أهبة الإستعداد لمواجهة أي محاولة لمقاتلي تنظيم داعش من اجتياز الحدود للدخول الى الأراضي الأردنية".

وتأتي هذه التصريحات بعد أن خمّن العميد " احتمالية هروب مقاتلي التنظيم من سوريا والعراق بعد إشتداد الخناق عليهم في أعقاب معركة تحرير معقلهم في سوريا وهي مدينة الرقة في الشمال، خصوصا بعد سيطرتهم على دير الزور والضربات التي يتلقونها في الموصل".

وأوضح العميد " أن القوات الأردنية تملك تقارير إستخباراتية تؤكد احتمال اندلاع موجة نزوح جديدة ودفع للمقاتلين في اتجاه الجنوب السوري، ولذلك فإننا خصصنا نصف الأفراد والموارد العسكرية الأردنية لتأمين حدودنا مع العراق وسوريا".

بمساهمة مواقع عربية

تعليقات

(0)
8المقال السابقتركيا تبدأ ببناء اول بارجة عسكرية
8المقال التاليخاص لـi24news: الشرطة لن تسلم جثة القتيل في أم الحيران للدفن اليوم