Quantcast i24NEWS - تركيا تسعى لتجنيد لاجئين سوريين وإرسالهم للقتال في سوريا

تركيا تسعى لتجنيد لاجئين سوريين وإرسالهم للقتال في سوريا

Refugees undergo security checks as they enter an asylum service in Athens for their hearing on August 22, 2016
LOUISA GOULIAMAKI (AFP/File)
أحد المبادرين للقانون يقول إن الشباب السوريين يتجولون برفقة فتيات تركيات بينما يموت الجنود الأتراك في سوريا

كشفت مصادر إعلامية تركية عن وضع مسودة لقانون تركي يهدف الى تجنيد اللاجئين السوريين في تركيا وذلك "لمنع معاكسة الفتيات التركيات" بحسب ما أوضح احد المبادرين للقانون.

ونقلت صحيفة "زمان" التركية عن أحد النواب المعارضين في البرلمان التركي قوله إن القانون يهدف الى فرض التجنيد الاجباري على السوريين الموجودين في تركيا الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 42 عاماً.

Ilyas Akengin (AFP/File)

وقال مستشار رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض المسؤول عن السياسات الخارجية، أوزتورك يلماز، للصحيفة إن "السوريين في سن التجنيد التركي يتجولون برفقة الفتيات الأتراك في الوقت الذي يموت فيه الجنود الاتراك في الباب". معبرا عن غضبه الشديد لكون الشباب السوريين يتجولون ويعاكسون فتيات تركيات بينما يموت جنود أتراك في سوريا.

ويرى يلماز أنه يمكن تجنيد 819 ألف شخص من السوريين، الذين يتجاوز عددهم نحو ثلاثة ملايين لاجئ سوري في تركيا.

وتتوافق التصريحات التركية الجديدة مع السياسة التي بدأت تنتهجها أنقرة بحق اللاجئين السوريين، الذين دفعت بالآلاف منهم إلى القتال ضمن فصائل "درع الفرات" بعد أن فتحت باب التطوع للسوريين الموجودين في مخيمات اللجوء.

وأظهر شريط فيديو نشر مؤخرا عددا من الجنود الأتراك يقومون بضرب لاجئ سوري لأنه حاول الهرب من الحدود التركية ورفض التطوع في قوات "درع الفرات"، علما أن تركيا افتتحت عدة مخيمات لتدريب المقاتلين من اللاجئين السوريين.

وتحت عنوان "جنودهم لياحربوا من أجل سوريا"، أطلقت عريضة مؤخرا تدعو الى تجنيد اللاجئين السورين في تركيا عبر موقع Change.org.

وسبق أن قال موقع "عربي 21" المقرب من المعارضة السورية، إن نشطاء وأعضاء سابقين وحاليين في الائتلاف الوطني السوري المعارض ينفون الإشاعات حول التجنيد الإجباري، مؤكدين أن الجهات الرسمية التركية لم يصدر عنها أي بيان أو قرارات أو طلب رسمي بهذا الخصوص.

وتعتبر تركيا الرابح الأكبر من قضية اللاجئين السوريين الذين استعملتهم كورقة ضغط على أوروبا التي دفعت لتركيا 3 مليارات يورو كدفعة أولى، بالإضافة إلى تسهيلات لإدخالها في الاتحاد الأوروبي مقابل منع السوريين من التدفق إلى أوروبا، لتحاول تركيا مجددا استغلال هذه الورقة في سياق اتفاقها مع موسكو، دون إهمال تبعيتهم إلى تركيا وزرعهم قرب الحدود مع تركيا لمنع إنشاء “كانتون” كردي في تلك المنطقة الأمر الذي يضمن مكاسب لأنقرة على جميع الجبهات

(وكالات)

تعليقات

(0)
8المقال السابقإسرائيل:اعتقال 5 عناصر شرطة للاشتباه بتلقيهم رشاوي من عمال فلسطينيين
8المقال التالينتنياهو : بداية السلام تبدأ من الاعتراف بإسرائيل "دولة يهودية"