Quantcast i24NEWS - غضب عربي على قرار قضائي إسرائيلي يجرم منع اليهود من دخول الأقصى

غضب عربي على قرار قضائي إسرائيلي يجرم منع اليهود من دخول الأقصى

صلاة الجمعة في المسجد الاقصى 10 يونيو 2016
احمد غرابلي (اف ب)
قرار قضائي من محكمة اسرائيلية يجرم كل من يمنع يهودي من الدخول الى الأقصى يثير حفيظة العديد من الأوساط العربية

أثار قرار قضائي من محكمة اسرائيلية صدر يوم الأحد، والذي يجرم كل من يمنع يهودي من الدخول الى الأقصى، ردود فعل تستشيط غضبا في صفوف العديد من المؤسسات العربية والاسلامية والفلسطينية، والتي اعتبرت القرار بمثابة قرار قضائي إسرائيلي يعترف بأن المسجد الأقصى مكانا مقدسا لليهود أيضا.

رأت منظمة التعاون الإسلامي في فلسطين "قرار محكمة إسرائيلية باعتبار المسجد الأقصى المبارك مكانا مقدسا لليهود، بدءا بتنفيذ التقسيم المكاني بعد التقسيم المكاني هناك" مشيرة إلى " أن ذلك يساعد على الدفع نحو حرب دينية في المنطقة".

وقال ممثل المنظمة أحمد الرويضي بمؤتمر صحافي " إن إدخال غرفة زجاجية إلى ساحة المسجد الاقصى، يُقصد بها الانتقال للتقسيم المكاني بعد فرض التقسيم الزماني من خلال الاقتحامات اليومية للمستوطنين".

من جانبه أكد مفتي الديار الفلسطينية فضيلة الشيخ محمد حسين، على "إسلامية القدس والمسجد الأقصى بقرار رباني"، موضحا " أن قرار محكمة الصلح الإسرائيلية التي زعمت أن الأقصى مكان مقدس لليهود باطل، فكل ادعاءاتهم لا يدعمها أي برهان".

موعاليم: القرار يضفي شرعية للادعاء بأن جبل الهيكل يهودي

وكانت عضو الكنيست الإسرائيلية - شولي موعاليم اليمينية، قد وصفت قرار محكمة الصلح في القدس، بإدانة سيدة فلسطينية تدعى سحر النتشة بالاعتداء عليها، ومنعها من الدخول الى مكان مقدس، أنه تاريخي ويضفي شرعية للادعاء بأن جبل الهيكل (التسمية الاسرائيلية العبرية للحرم القدسي الشريف) هو يهودي.

وكانت المحكمة الاسرائيلية قد أقرت الأحد الماضي، بأن النتشة قد اعتدت على عضو الكنيست موعاليم من حزب البيت اليهودي، ودفعتها وصرخت عليها "الله اكبر"، و "ارحلي عن هنا"، ودينت النتشة بناء عليه بتهم "الاعتداء ومنع دخول مكان مقدس".

واعتبر القاضي ايلان سيلع في قراره أنه "لا يحق لأحد منع أي يهودي من الصعود الى مكان مقدس".

واعتبرت موعاليم أن اهمية القضية تمكن في أن القرار يمنح لليهود عمليا الحق في الصعود الى باحة المسجد الأقصى، ويجرم عمل منعهم من زيارة الأقصى، مشيرة "هذا القرار بكلمات أخرى هو تصريح من المحكمة حول مكانة الموقع. جبل الهيكل هو مكان مقدس للشعب اليهودي منذ الازل. في الوقت الذي يُشكك في شرعية الشعب اليهودي في المكان المقدس من قبل جهات مختلفة، قرار المحكمة مهم جدا".

فاروق نعيم (اف ب/ارشيف)

وناشدت الجامعة العربية " المجتمع الدولي بكافة هيئاته ومنظماته وعلى رأسها الأمم المتحدة ومؤسساتها الأممية المختصة، بسرعة التحرك لضمان حماية المقدسات المسيحية والإسلامية وخاصة الإسلامية بالحرم القدسي الشريف".

وحذّرت الجامعة من " محاولات اليمين المتطرف الحاكم في إسرائيل حشد مؤسساته لتغيير الوضع القائم في الأقصى، لأن ذلك سيجر المنطقة إلى المزيد من التوتر والفوضى وسيقوّض إمكانية التوصل لسلام شامل وعادل على أساس حل الدولتين".

أما وزير الأوقاف الفلسطيني يوسف ادعيس فقال في بيانه " إن قرار المحكمة الإسرائيلية يضرب بعرض الحائط كل القرارات الدولية، التي حددت الأقصى بكونه مكانًا خالصًا للمسلمين، لا يحق لغيرهم انتزاع هذه السيادة تحت أي مبرر كان".

واعتبر الوزير الفلسطيني " أن القرارات الصادرة من المحاكم الإسرائيلية ما هي إلا امتداد للنهج الاستعماري بمحاولة إضفاء صبغة قانونية على انتهاكاته وجرائمه التي طالت الإنسان الفلسطيني، ومكونات هويته الدينية والثقافية والوطنية".

وكانت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) قد تبنت في شهر أكتوبر / تشرين الأول من العام 2016 المنصرم خلال اجتماع في العاصمة الفرنسية باريس، قرارا ينفي وجود أي ارتباط ديني لليهود بـالمسجد الأقصى وحائط البراق (المبكى)، ويعتبرهما تراثا إسلاميا خالصا. وأثار هذا القرار وقتها حفيظة السلطات الاسرائيلية.

إقرأ أيضا

اسرائيل تستدعي سفيرها لدى اليونسكو بعد قرار عن القدس

بمساهمة مواقع عربية

تعليقات

(0)
8المقال السابقهدوء في عين الحلوة وقرار يسمح باعتقال المطلوبين في المخيم
8المقال التاليالجيش السوري وحلفاؤه يدخلون مدينة تدمر وسط انهيار لقوات داعش