Quantcast i24NEWS - اتفاق في حي الوعر في محافظة حمص لخروج المسلحين منه

اتفاق في حي الوعر في محافظة حمص لخروج المسلحين منه

مسلحون من المعارضة يغادرون حي الوعر 26 سبتمبر 2016
اف ب
التوصل لاتفاق في حي الوعر بحمص يقضي بخروج آلاف المسلحين مع عائلاتهم الى إدلب على غرار الاتفاقيات السابقة

أكدت مصادر سورية وعربية عديدة، أن اتفاقا في حي الوعر في محافظة حمص تم التوصل إليه بين المسلحين والحكومة السورية، يقضي بخروج الآلاف منهم مع عائلاتهم الى محافظة إدلب على غرار الاتفاقيات السابقة التي أدت إلى خروج المسلحين من غالبية المناطق التي خضعت سابقا تحت سيطرتهم في المناطق المحيطة بالعاصمة السورية دمشق.

وحي الوعر في محافظة حمص، هو المعقل الأخير الذي لا يخضع لسيطرة الجيش السوري، فيما يسيطر تنظيم داعش على مساحات واسعة في ريف حمص رغم التقدم الذي أحرزه الجيش السوري وتحريره مدينة تدمر التاريخية مؤخرا في ريف حمص.

ووفق ما نقلت المصادر، فإن طرفي النزاع وقعا اتفاقا يقضي بخروج جميع المسلحين وأسرهم، وتسليم أسلحتهم الثقيلة، والسماح لهم بالخروج فقط بأسلحتهم الخفيفة من الحي. وأكدت الفصائل المسلحة في حي الوعر التوصل الى الاتفاق الذي أتى برعاية روسية. تجدر الإشارة الى أن طرفي النزاع توصلا الى اتفاق في وقت سابق إلا أن المسلحين قرروا إلغاءه.

وقال نشطاء سوريون إن "التوقعات تشميل خروج بين 10 آلاف حتى 15 ألف مقاتل مع عائلته، وستستمر عملية المغادرة لعدة أسابيع"، فيما أكد محافظ حمص أن أولى عمليات مغادرة المسلحين ستبدأ يوم الجمعة القادم.

ميدانيا، أكدت مصادر سورية أن الجيش السوري أحرز تقدما في منطقة القابون في الغوطة الشرقية في ريف دمشق. ويسعى الجيش السوري لبسط سيطرته على المنطقة، تمهيدا للدخول الى مدينة دوما السورية، التي تعتبر من أبرز مشاهد الأزمة السورية منذ بدايتها قبل نحو 6 سنوات. ويقول الجيش السوري إن المقاتلين الذين يسيطرون على هذه المنطقة هم جبهة النصرة أو تنظيمات موالية لها، فيما تقول المعارضة المسلحة إن المنطقة تخضع لسيطرتها.

واتهمت المعارضة المسلحة السلطات السورية باختراق الهدنة المعلنة من خلال قتالها في القابون، وأعلنت تعليقها المشاركة في مفاوضات أستانا إلى حين التزام الجيش السوري بالهدنة المعلنة.

تعليقات

(0)
8المقال السابقالمشتركة: ليبرمان يريد التخلص من المثلث ولكننا متمسكون
8المقال التالينتنياهو التقى موفد ترامب لمفاوضات السلام