Quantcast i24NEWS - الشرطة الاسرائيلية ترفض ترخيص مسيرة "العودة" السنوية في ذكرى النكبة

الشرطة الاسرائيلية ترفض ترخيص مسيرة "العودة" السنوية في ذكرى النكبة

متظاهرون في مسيرة العودة الى قرية زبالة المهجرة
الشرطة رفضت ترخيص مسيرة سنوية للمهجرين الفلسطينيين يحييها المواطنون العرب بإسرائيل في يوم استقلال إسرائيل

قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية في تقرير لها اليوم الخميس، إن الشرطة في إسرائيل رفضت منح ترخيص لتنظيم مسيرة "العودة" التي تحييها الجماهير العربية التي تحمل الجنسية الإسرائيلية في ذكرى نكبة الشعب الفلسطينية عام 1948. ومنذ 18 عاما على التوالي، تنظم جمعية "المهجرين" وبدعم من الهيئات السياسية العربية الفاعلة بين أبناء الجماهير العربية في إسرائيل، مسيرة سنوية تقليدية في ذكرى النكبة، وتقام في كل عام في قرية عربية هجّر منها أهاليها عام 1948.

ومن المقرر أن تنظيم مسيرة "العودة" في قرية الكابري المهجرة الواقعة في قضاء عكا، حيث أقيم على أنقاضها بلدة يهودية تحمل نفس الاسم. ووفق "هآرتس"، فإن منظمي المسيرة توجهوا للشرطة للحصول على التراخيص القانونية اللازمة لتنظيم المسيرة السنوية، إلا أن الشرطة رفضت المصادقة على الترخيص.

وقال منظمو المسيرة إن فرض الشرطة منح الترخيص يعود لأسباب سياسية، فيما قالت الشرطة إن "هذا اليوم يتزامن مع احتفالات الاستقلال في إسرائيل، ولأسباب مهنية عينية حيث تنظم في المقابل نشاطات احتفالية عديدة وبالتالي فإن الشرطة تعمل في هذا اليوم على أمن وأمان ملايين المحتفلين في إسرائيل".

وأضافت الشرطة وفي صحيفة هآرتس "أن مسيرة كهذه التي يشارك فيها نحو 25 ألف متظاهر، تتطلب جهود شرطوية حثيثة وهذا الأمر غير متاح في مثل هذا اليوم".

إلا أن مسيرة العودة تقام منذ 18 عاما في نفس اليوم الذي تحتفل فيه إسرائيل باستقلالها، ولم ترفض الشرطة في السابق منح أي تراخيص لهذه المسيرة بسبب "انشغال الشرطة في تأمين احتفالات استقلال إسرائيل".

وأشار محامون من الجمعية المنظمة لمسيرة العودة، إلى أن "قرار الشرطة هو قرار سياسي وليس مهني، بحيث أن المسيرة تقام منذ 18 عاما في نفس اليوم الذي تحتفل فيه إسرائيل باستقلالها" وفق الصحيفة.

وأشارت "هآرتس" الى أن منظمة عدالة الحقوقية ستتوجه الى المحكمة لمطالبة الشرطة بتقديم كافة التراخيص المناسبة لتنظيم المسيرة، التي أكد محام عنها أيضا أن هنالك "شبهات تشير إلى أن رفض الشرطة لمنح ترخيص قانوني للمسيرة بأنه على خلفية سياسية".

تعليقات

(0)
8المقال السابقمقتل 10 عسكريين مصريين في تفجير وسط سيناء
8المقال التاليالسعودية نفذت 20 حكما بالاعدام منذ بداية 2017