Quantcast i24NEWS - سوريا:مقتل قائدين ميدانيين في حزب الله بمعارك مع داعش في ريف حمص

سوريا:مقتل قائدين ميدانيين في حزب الله بمعارك مع داعش في ريف حمص

خلال تشييع القيادي الميداني في حزب الله بديع جميل حميّة
فيسبوك
حزب الله يعلن مقتل ضابطين في صفوفه تزامنا مع مساعيه للسيطرة على دير الزورلقطع الطريق امام قوات قادمة من الاردن

قتل اثنين من الضباط الميدانيين من حزب الله، اليوم الاحد، في سوريا في معارك طاحنة اندلعت بين قوات من حزب الله وعناصر من تنظيم داعش قرب بلدة مجدلزون شرقي حمص، وفق ما ما أوردت مصادر مطلعة.

والقائدان هما أبو حسن باز وحسين سامي رشيد الحاج باقر، اذ ان المئات من عناصر حزب الله يزحفون تزامنا مع ذلك بقوة باتجاه دير الزور المتخامة للحدود مع الاردن بهدف معلن هو تحرير منطقة تابعة لجيش النظام المحاصرة كليا منذ سنوات.

اما الهدف غير المعلن لهذه التحركات هي قطع الطريق امام كل قوة متسللة من جهة الغرب أي من الحدود الشمالية الشرقية للأردن، من اجل السيطرة على الحدود السورية- العراقية من قبضة تنظيم داعش، مع ازدياد القلق لدى النظام وحلفائه من الحشودات العسكرية هناك.

وفي هذا السياق قال احمد بدر الدين حسون مفتي سوريا في لقاء جماهيري عقد أمس السبت " إن كل الجمهرات والحشود العسكرية في الأردن على حدود سوريا الجنوبية لم ولن تخيفنا وسترتد على أعقابها مهزومة مدحورة على أيدي أبطال الجيش السوري والشرفاء".

اف ب

معارك بين الصحف الاردنية والسورية

من جانبه اتهم محرز العلي الكاتب والصحافي في صحيفة الثورة السورية النظام الأردني بأنه " لم يترك وسيلة عدائية إلا واستخدمها ضد الشعب السوري لإرضاء أسياده فجعل من أرضه ملاذا للإرهابيين ومركزا لتدريبهم".

اما ماهر أبو طير من صحيفة الدستور الأردنية فوجه انتقادات للنظام السوري، قائلاً " دمشق تتعامى عن كل الخراب في داخلها، وتريد أن تصنع قصة جديدة للرأي العام، عنوانها أن كل الأمور ممتازة لولا المخططات الأردنية، السابقة والحالية".

وكان سلاح الجو الأردني قد تصدى بالأسبوع الماضي لطائرة مسيرة اخترقت اجواءه بالقرب من الحدود السورية، ما دفع للناطق باسم الحكومة محمد المومني بالتهديد " بعمل عسكري داخل سوريا في حال اضطرار بلاده لحماية حدودها".

وسبق لوزير الخارجية ايمن الصفدي ان صرح بأن عمّان " غير معنية بوجود منظمات إرهابية ولا ميليشيات مذهبية على حدودها الشمالية"، ليرد عليه وزير خارجية النظام وليد المعلم حينها " بأنه سيتم التعامل مع القوات الأردنية على أنها معادية في حال تخطيها الحدود دون تنسيق".

إقرأ أيضا

قناة الميادين تنذر باقتراب ساعة الصفر على الحدود السورية الاردنية

بمساهمة مواقع عربية

تعليقات

(0)
8المقال السابقهنية واردوغان يعزيان بوفاة مؤسس الحركة الإسلامية في اسرائيل
8المقال التاليرئيس الحكومة اليمنية يصل برلين للقاء مسؤولين