Quantcast i24NEWS - صورة السيلفي التي اغضبت نتنياهو

صورة السيلفي التي اغضبت نتنياهو

اورين حزان ودونالد ترامب
تويتر
عضو الكنيست الشاب اورين حزان " يتسلل" الى صف مستقبلي الرئيس الامريكي حين ترجل من طائراته والتقط معه سيلفي

انشغل الرأي العام الإسرائيلي خلال زيارة الرئيس الأمريكي للبلاد، اليوم الاثنين، بتصرف عضو الكنيست من حزب الليكود الحاكم، اورين حزان، الذين وثّقته عدسات كاميرات الصحافيين وهو يلتقط صورة سيلفي، مع الرئيس ترامب حين ترجل من الطائرة.

وقال حزان وهو يروي ما جرى في تلك اللحظة " اخبرت لترامب انهم يصفونني بـ "ترامب الإسرائيلي"، وعبّرت له عن انفعالي برؤيته وانني من مؤيديه منذ البداية، ومن ثم قلت انه يجب ان يكون هناك العديد من الأشخاص مثلنا".

وأضاف في حديثه لموقع والا الذي عنون الخبر بـ" فضيحة على البساط الأحمر" قائلا " ومن ثم سألته ما رأيك بان نأخذ صورة سيلفي؟ فأجابني لذلك"، واظهرت الصور ان نتنياهو حاول الإمساك بيد حزان وهي ترتفع مع هاتفه الذكي محاولا منعه دون جدوى.

وقال حزان عن ذلك " نتنياهو لم يُعجب بالفكرة، ولكن ترامب انتظر حتى التقطت الصورة، والموقف المحرج اكتمل- وكنت وقحا بذلك- حين علق جهازي، ولكنني أظهرت عنادا عندما اغلقته ومن ثم اعدت تشغيله من جديد، وترامب كان صبورا جدا، وانتظر حتى فتحت تطبيق الكاميرا".

ومضى حزان يقول " هذه لحظة تاريخية ليس لي فقط، بل له أيضا"، وردا على ان هذا يعتبر خروجا عن البرتوكول الرسمي قال " البروتوكول مهم جدا وقد حافظنا عليه، ولكن بعض الأحيان هناك لحظات تكون فيها مجبرا للخروج عن المألوف، من اجل ان تُظهر كم هي كبيرة".

فيسبوك

وعضو الكنيست اورين حزان المثير للجدل، معروف في الأوسط الإسرائيلية " بشقاوته"، خصوصا بعد ان كشفت القناة الثانية قبل أعوام، انه كان يدير كازينو في بلغاريا مستعملا المخدرات مع اعتياده على التعامل مع بائعات الهوى.

ودخل حزان الكنيست في الانتخابات النيابية الأخيرة، بعد ان احتل المكان الـ30 في قائمة الليكود المنافسة بالانتخابات، وهو المكان المخصص لشريحة شباب الحزب، علما انه سبق للشرطة ان اوصت بمحاكمته بعد ان اعتدى على مسؤول في بلدية مستوطنة ارئيل بالضفة الغربية، وهي مكان سكناه.

وكان حزان على وشك الابعاد من الكنيست حين رصدته كاميرات قاعة المداولات فيها وهو يسخر من زميلته من ذوي الاحتياجات الخاصة، ما اثار غضبا عارما عليه، تزامنا مع انتقادات وجهها له مراقب الدولة، الذي اتهمه بانه ضخّم من مصاريفه التي افاد به للدولة في فترة ترشيحه للكنيست، وهي مصاريف تعيد الدولة قسما منها للمرشحين حال نجاحهم بالانتخابات.

وهاجم احد وزراء الليكود تصرفات حزان قائلا " نحن نضطر للتعامل مع هذا المهرج منذ سنتين، كانت هناك محاولات لرئيس الكنيست ابعاده، ما فعله مع الرئيس ترامب اليوم هو عار على الليكود، الكنيست وإسرائيل برمتها".

وتطرقت وزارة الخارجية الإسرائيلية للحدث في بيان رسمي قالت فيه " وجهنا الدعوة لاستقبال ترامب للصف الاول من قيادة الدولة، ولكن للأسف هناك اشخاص لم تشملهم الدعوة تسللوا لصف المستقبلين، رافضين المناشدات التي اطلقها الهيئات المهنية في الوزارة لاخلاء المكان".

وغرد احد رواد تويتر الاسرائيليين ساخرا " كل دولة تظهر ثقافتها لترامب، في السعودية رقصوا معه بالسيوف ولدينا اظهرنا له حزان"، هذا عدا عن الصورة التي ابتكرها الزوار وهم يسخرون من الحدث.

بمساهمة مواقع عبرية

تعليقات

(0)
8المقال السابقمقتل فلسطيني بنيران اسرائيلية اثر محاولته طعن جنود إسرائيليين في أبو ديس
8المقال التاليدي ميستورا يدعو لوقف إطلاق النار في كل الأراضي السورية