Quantcast i24NEWS - مقتل شاب اثناء مواجهات ليلية في مدينة كفرقاسم في إسرائيل

مقتل شاب اثناء مواجهات ليلية في مدينة كفرقاسم في إسرائيل

احداث كفر قاسم
احتجاجات ليلية في المدينة تؤدي الى مواجهات مع الشرطة وتسفر عن حرق مركبات للشرطة ومقتل شاب

في أحداث وصفت بواسعة النطاق وقعت الليلة الفائتة في مدينة كفرقاسم العربية في إسرائيل، استخدمت الشرطة الإسرائيلية الرصاص الحي في محاولة لتفريق المحتجين مما أدى الى مقتل شاب يدعى محمد طه كما أدت الاحداث الى حرق مركبات للشرطة واصابات وسط افرادها.

وتباينت الروايات لما جرى خلال ساعات الليل في القرية بين ما تنقله وسائل الاعلام المحلية في المدينة وبين رواية الناطقة بلسان الشرطة.

فقد قالت مواقع الانترنت المحلية التي تبث اخبارها من مدينة كفر قاسم ان مواجهات اندلعت بين عدد من المواطنين وعناصر من الشرطة، بعد ان تجمهر مواطنون في عدة احياء من المدينة وفي شوارعها الرئيسية، إثر اعتداء عناصر الشرطة على وحدة الحراسة المحلية، أعقبها احراق عدد من مركبات تابعة للشرطة الاسرائيلية، على مداخل المدينة الرئيسية، كما اوقعت المواجهات جرحى في صفوف المواطنين والشرطة على حد سواء.

وأفادت مصادر محلية بأن بداية الاحداث كانت عندما بادرت الشرطة الى اعتقال احد المسؤولين من فرق الحراسة الليلية التي تنشط في المدينة، وبعد مقاومة المعتقل لأمر اعتقاله لجأت الشرطة الى جره امام زملائه مما اشعل فتيل المواجهة بين الجانبين ثم سرعان ما تطور الى نطاق واسع.

وأفادت المواقع المحلية كذلك بسقوط الشاب محمد محمود طه من مدينة كفر قاسم، بعد منتصف الليلة، في تلك المواجهات برصاص افراد الشرطة، بعد ان تم نقله بحالة حرجة الى المستشفى، حيث سرعان ما توفي متأثرا بجراحه مما أجج الموقف الميداني في المدينة.

هذا وتوالت الاحداث متسارعة بعد انتشار خبر مقتل الشاب محمد محمود طه مما صعد حدة المواجهات فأقدم محتجون على حرق مخفر للشرطة الإسرائيلية في المدينة علاوة على حرق عدة مركبات تابعة للشرطة الى جانب إيقاع إصابات وسط افرادها.

وأضافت المصادر المحلية "ان الشرطة استعانت بتعزيزات كبيرة وسيطرت على مركز المدينة ثم أغلقت جميع مداخلها ومخارجها حتى باتت محاصرة بالكامل ومنعت خروج ودخول أي شخص منها واليها".

هذا واعتقلت الشرطة في هذه الاثناء بعضا ممن تشتبه بمشاركتهم في هذه الاحتجاجات على ذمة التحقيق علما بأنه تم رصد بعض الإصابات وسط المحتجين من أهالي البلدة وكذلك وسط افراد الشرطة علاوة على حرق بعض المركبات التابعة للشرطة بالكامل.

بيانات الشرطة الاسرائيلية

هذا واصدرت الشرطة الاسرائيلية بيانات توالت بين الحين والآخر خلال ساعات الليلة الفائتة ننقلها اليكم كما وردتنا من المتحدثة باسم الشرطة، لوبا السمري:

قبل منتصف الليل في كفر قاسم بالمثلث الجنوبي ووفقا للمعلومات والتفاصيل الاولية المتوفرة تم القاء حجارة اتجاه قوة من الشرطة التي ردت بإطلاق عيارات نارية في الهواء عقب اصابة شرطي جراء الحجارة بجراح طفيفة ولا تزال اعمال المراجعة والبحث جارية.

لاحقا تم استلام تقرير مفاده القاء حجارة اتجاه قسم الشرطة في البلدة هناك واضرام النار في سيارة دورية شرطة مركونة هناك وكل ذلك جنبا لجاهزية قوات الشرطة مصطفة في منطقة مدخل البلدة هناك.

لاحقا تم استلام اخطار من مستشفى "بيلنسون" مفاده وصول مصاب من كفر قاسم للعلاج وهو يعاني من جروح مع وصف حالته بالحرجة ما لبث ان توفي على إثرها هناك وحيث باشرت الشرطة اعمال المراجعة والتحقيق بكافة التفاصيل والظروف والملابسات ذات العلاقة والتي لم تتضح معالمها بعد.

الى ذلك تقدمت قوات من الشرطة الى داخل البلدة ووصلت الى قسم الشرطة هناك ملتقية مع طاقم قوة الشرطة الذي كان يتواجد في المكان هناك.

تعليقات

(0)
8المقال السابقسوريا الديموقراطية: معركة تحريرالرقة انطلقت من ثلاث جهات
8المقال التاليتقرير: إسرائيل زرعت أجهزة تنصت ساهمت بانتصارها بحرب الأيام الستة