Quantcast

عريقات: الاتصالات مع الرباعية الدولية مستمرة

صورة وزعها مكتب الاعلام في السلطة الفلسطينية للرئيس محمود عباس مستقبلا في مقر الرئاسة في رام الله بالضفة الغربية جاريد كوشنر في 21 حزسران/يونيو 2017
طاهر غنايم (PPO/أ ف ب)
أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير يؤكد استمرار الاتصالات مع اللجنة الرباعية الدولية على مختلف المستويات

قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، "إن الاتصالات الفلسطينية مع أعضاء اللجنة الرباعية الدولية مستمرة على مختلف المستويات". وفقا لما نشرته الوكالة الفلسطينية الرسمية وفا اليوم الجمعة.

وطالب عريقات، وفقا للوكالة الفلسطينية خلال لقاءه القائم بأعمال القنصل الأميركي العام، وسفير روسيا لدى السلطة الفلسطينية كل على حدة، اليوم الجمعة، "بوجوب قيام اللجنة الرباعية الدولية بتأكيد اعتمادها لمبدأ الدولتين على حدود 1967، واعتبار الاستيطان الاستعماري الإسرائيلي وبما يشمل القدس الشرقية المحتلة غير شرعي، ووجوب الالتزام بالقانون الدولي والشرعية الدولية لحل قضايا الوضع النهائي كافة".

وشدد عريقات أن إزالة أسباب الانقسام الفلسطيني تبدأ من قيام حركة "حماس" بإلغاء اللجنة الإدارية الحكومية، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مسؤولياتها وصلاحياتها في قطاع غزة وفقاً للقانون الأساسي، وقبول إجراء الانتخابات العامة. وجاءت تصريحات عريقات بينما يصل قريبا إلى المنطقة كبير مستشاري البيت الأبيض ومسؤول ملف عملية السلام جاريد كوشنير والمبعوث الأميركي للشرق الاوسط جيسون غرينبلات على ما أعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي.

وقال المالكي، الخميس، إن وفدا أميريكا سيزور المنطقة خلال الأسبوعين القادمين، يفترض أن يقدم إجابات عن موقف البيت الأبيض من عملية التسوية في المنطقة. وأضاف المالكي ان "الوفد يضم المبعوث الأميركي للشرق الأوسط جيسون غرينبلات، ومسؤول ملف السلام في الإدارة الأميركية جاريد كوشنير". وتسعى الإدارة الأميركية لإعادة إحياء عملية السلام المتوقفة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي منذ نيسان/أبريل 2014.

علاء مفارجة/وفا

وأوضح وزير الخارجية الفلسطيني، أن الرئيس محمود عباس، سيلقي خطابا هاما في الجمعية العامة للأمم المتحدة منتصف أيلول/سبتمبر القادم. وقال المالكي "إن القيادة الفلسطينية ستطلب قريبا عضوية كاملة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة". وأضاف المالكي "أن تعزيز مؤسسات الدولة الفلسطينية لن يتحقق إلا بالاعتراف بفلسطين عضوا كاملا في الأمم المتحدة وهذا بالضبط ما سنفعله في قادم الأيام بكل إصرار". وتابع "سنطالب المجتمع الدولي بالاعتراف بنا عبر تقديم طلب بذلك إلى مجلس الأمن، وسنكرر هذه المحاولة إلى أن ننجح بذلك كبقية دول المجتمع الدولي".

وقالت مصادر فلسطينية رفيعة لم تكشف هويتها، الخميس، لصحيفة القبس الكويتية "ان الرئيس عباس طلب خلال اجتماعه قبل شهرين في رام الله من كوشنير وغرينبلات تقديم اجابات واضحة على قضيتين، قبل استئناف اي مفاوضات، الاولى: موقف ادارة ترامب من حل الدولتين على اساس عام 1967 والثانية: وقف شامل للاستيطان، الا ان الوفد الاميركي لم يقدم حتى الآن اي إجابات". واشارت المصادر للصحيفة الكويتية، "الى ان الادارة الاميركية وبخلاف الادارات المختلفة والمتعاقبة منذ توقيع اتفاق اوسلو عام 1993، ترفض الالتزام بالعمل على تطبيق حل الدولتين، كما امتنعت عن ادانة الاستيطان".

واستبعدت المصادر أن يقدم الوفد الأميركي في جولته القادمة إجابات شافية على طلبات الرئيس عباس، مضيفة "ثمة مؤشرات تذهب باتجاه أن مهمة كوشنير وغرينبلات ستنصب على ممارسة المزيد من الضغوط عليه، منعا لأي تصعيد ميداني أو سياسي، في ظل وقف التنسيق الأمني، من جهة وعزم السلطة من جهة ثانية على التقدم بملف الاستيطان إلى محكمة الجنايات الدولية باعتباره جريمة حرب".

تعليقات

(0)
8المقال السابقلجنة التكافل: وفد حماس مجددا إلى القاهرة لبحث تخفيف الحصار
8المقال التاليتركيا تشجّع مواطنيها على زيارة إسرائيل