Quantcast

الموساد: إيران تملأ أي فراغ يحدثه داعش في الشرق الأوسط

عملاء الموساد الاسرائيلي
رئيس الموساد يقول إن اتفاق النووي يعزز ما أسماه " العدوانية الإيرانية" ونتيناهو يعطي الضوء الأخضر للعمل ضده

استعرض رئيس الموساد يوسي كوهين، أمام وزراء الحكومة الإسرائيلية في جلستهم، اليوم الأحد، مخاطر الوجود الإيراني على الساحة السورية، مشددا على " أن انتشار هذا التواجد عبر قوات إيرانية وأخرى محلية موالية لها في سوريا، لبنان، العراق واليمن، هو المنعطف المركزي الذي يمر به الشرق الأوسط حاليا".

وقال كوهين " إن إيران تعمل على ملء كل فراغ يحدث في أعقاب تقلّص تواجد داعش"، مشيرا إلى " أن إيران لم تهمل طموحاتها الهادفة لتحوّلها لدولة نووية، فاتفاق النووي المُبرم بينها وبين الدول العظمى يعزز هذا التوجه، كما ويعزز العدوانية الإيرانية في المنطقة، فإيران تنمو اقتصاديا وتبرم اتفاقيات دولية منذ التوقيع على هذا الاتفاق".

وعلّق رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في الجلسة على هذه المعيطات، معتبرا إياها " دليلا واضحا على أن حجر الأساس بالاتفاق النووي مع إيران، وُضع بشكل خاطئ منذ البداية"، موضحا " أن إسرائيل غير ملتزمة بأي صورة للاتفاقات الدولية الموقّعة إيران عليها، ولذلك فإننا سنستمر بالعمل بحزم وبطرق متنوعة من أجل الدفاع عن انفسنا أمام هذه التهديدات".

وأثنى نتنياهو في ختام حديثه على عمل رجال الموساد ومن يقف على رأسه، يوسي كوهين.

i24news

تعليقات

(0)
8المقال السابقحزب الله: اكتشفنا جهاز تجسس إسرائيلي في البقاع الغربي
8المقال التاليإسرائيل تفحص استخدام طائرة مفخخة من صنعها في أذربيجان ضد هدف فعّال