Quantcast i24NEWS - العراق يكشف عن طلب سعودي التوسط بين المملكة وايران

العراق يكشف عن طلب سعودي التوسط بين المملكة وايران

وزير الداخلية العراقي قاسم الاعرجي
ويكيبديا
وزير الداخلية العراقي قاسم الاعرجي يكشف ان السعودية طلب من بغداد التدخل للتوسط بين الرياض وطهران

أعلن وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي، اليوم الأحد أن السعودية طلبت من العراق التدخل للتوسط بين الرياض وطهران.

ووفقا لما نقلته وكالة تسنيم للأنباء فإن وزير الداخلية العراقي أشار، في مؤتمر صحفي مع نظيره الإيراني رحماني فضلي، عقده اليوم في العاصمة الإيرانية طهران، إلى زيارته الأخيرة إلى السعودية ولقائه مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وقال الأعرجي إن ابن سلمان طلب منه بشكل رسمي التوسط بين إيران والسعودية من أجل "خفض التوتر القائم"، وأضاف الوزير العراقي أن "العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز طلب منه أيضا هذا الطلب".

وذكر الأعرجي أنه طلب من السعودية بالمقابل التعامل مع الحجاج الإيرانيين بشكل مختلف، وقال الوزير" قلت لهم، عليكم التعامل مع الحجاج الإيرانيين باحترام وبأفضل شكل ممكن، وأن تسمحوا لهم بزيارة مقبرة البقيع، حيث قدم الجانب السعودي وعودا حول هذا الأمر، والآن مقبرة البقيع مفتوحة أمام الحجاج الإيرانيين".

وتابع "نحن نؤمن بأن العلاقات الودية بين إيران والسعودية تساعد على توفير الأمن في المنطقة".

من جانبه توجه وزير الداخلية الإيراني إلى نظيره العراقي بالقول: "إن احترام وعزة الحجاج الإيرانيين مهم جدا، نحن كنا نسعى دائما للعلاقات مع السعودية. إن سياسة إيران هي التعاون المؤثر مع دول المنطقة ونحن لم نكن السباقين في قطع العلاقات".

وتبادل مؤخرا مسؤولو العراق والسعودية الزيارات فيما بينهم، تأكيدا على عمق العلاقات الثنائية والحرص على أمن منطقة الشرق الأوسط.

ففي 25 فبراير/شباط الماضي، زار وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، بغداد، بعد عقود من التوتر بين البلدين، وهي الزيارة الأولى لمسؤول سعودي رفيع المستوى، منذ العام 1990.

كما التقى الأمير محمد بن سلمان، وزير النفط العراقي، جبار اللعيبي، في جدة، الأربعاء 9 آب/اغسطس، تعبيرا عن حرص السعودية على استقرار العراق وعزمها على تنمية العلاقات بين الجانبين وتقويتها في كافة المجالات.

ويشار الى أن السعودية قطعت العلاقات مع إيران في شهر كانون ثان/يناير عام 2016، عقب قيام متظاهرين إيرانيين باقتحام القنصيلة والسفارة السعودية في مشهد وطهران على التوالي وإضرام النار بهما، عقب إعدام رجل الدين نمر باقر النمر، ضمن 47 شخصا أدينوا بالإرهاب، وفقا للقضاء السعودي.

بمساهمة (د ب أ، روسيا اليوم)

تعليقات

(0)
8المقال السابقنتنياهو يسعى لسن قانون يسمح له الإعلان عن حرب دون موافقة الحكومة
8المقال التالينصر الله:مفاعل ديمونا اخطر من حاويات الامونيا، وعلى إسرائيل معالجته