Quantcast i24NEWS - البيت الابيض للأكراد: تخلوا عن مشروع تنظيم الاستفتاء

البيت الابيض للأكراد: تخلوا عن مشروع تنظيم الاستفتاء

Les peshmerga kurdes irakiens à 40 km à l'ouest d'Erbil, capitale de la région autonome kurd eau nord de l'Irak se battent contre les forces de l'Etat Islamique bombardées par les Etats-Unis le 8 août 2014
Safin Hamed (AFP)
البيت الأبيض يطالب اقليم كردستان العراق بالتخلي عن مشروع تنظيم استفتاء على الاستقلال في 25 أيلول

طالب البيت الأبيض، الجمعة، اقليم كردستان العراق بالتخلي عن مشروع تنظيم استفتاء على الاستقلال في 25 أيلول/سبتمبر الجاري، معتبرا أن اجراء هذا الاستفتاء سيكون خطوة "استفزازية" و"مزعزعة للاستقرار".

وقالت الرئاسة الأميركية في بيان إن اجراء الاستفتاء سيقوض الجهود الرامية للقضاء على تنظيم الدولة الاسلامية وكذلك الجهود الرامية "لإرساء الاستقرار في المناطق المحررة" من التنظيم الجهادي.

وأضاف البيان الذي صدر بعيد مصادقة برلمان الاقليم الكردي على اجراء الاستفتاء في 25 الجاري "ندعو حكومة الاقليم الكردي إلى التخلي عن الاستفتاء والبدء بحوار جدي ومتواصل مع بغداد، وهو حوار لطالما كانت الولايات المتحدة مستعدة للمساهمة في تسهيل حصوله".

وصادق برلمان كردستان العراق الجمعة، كما كان متوقعا، على إجراء الاستفتاء على استقلال الإقليم الشمالي في موعده المقرر في 25 أيلول/سبتمبر.

وصوّت برلمان الإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي منذ العام 1991، مساء الجمعة بشبه إجماع النواب الحاضرين، على إجراء الاستفتاء حول استقلال الإقليم الذي ترفضه بغداد مؤكدة ان تنظيم الاستفتاء اجراء غير دستوري.

صافين حامد

وفي حين لم يجب بعد رئيس الاقليم مسعود بارزاني على مقترحات بديلة قدمتها دول كبرى مقابل تأجيل الاستفتاء. أعربت دول إقليمية عدة، مثل تركيا وإيران، عن قلقها من عملية التصويت هذه، معتبرة أنها تغذي الطموحات الانفصالية للأقليات الكردية على أراضيها.

وتقلق عملية الاستفتاء واشنطن، التي ترى أن الاستفتاء يشكل عائقا أمام جهود الحرب ضد تنظيم الدولة الاسلامية بقيادة الأكراد والعرب في سوريا على سبيل المثال.

وفي مسعى لإرجاء الاستفتاء، قدمت الولايات المتحدة ودول أخرى "مشروعا" لبارزاني، يتضمن مقترحات لـ"بدائل" عن الاستفتاء، وفق ما صرح المبعوث الأميركي لدى التحالف الدولي بريت ماكغورك.

وتعهد رئيس الإقليم بالرد سريعا على المقترحات، لكنه أعاد التأكيد خلال تجمع كبير في شمال البلاد، على أن الاستقلال هو الخيار "الوحيد" المتبقي أمام الأكراد في ظل غياب "الشراكة" مع بغداد.

وتتزايد المخاوف من احتمال وقوع أعمال عنف بين قوات البشمركة الكردية وفصائل مسلحة منتشرة في عموم العراق، تقاتل إلى جانب القوات الامنية لاستعادة السيطرة على مناطق خاضعة للجهاديين.

والخميس، حذر هادي العامري، الأمين العام لمنظمة "بدر" المنضوية في الحشد الشعبي، من أن استفتاء إقليم كردستان قد يجر إلى "حرب أهلية"، داعيا الجميع إلى منع التداعيات السلبية للاستفتاء.

ويستمد كردستان العراق موارده الرئيسية من تصدير النفط عبر خط أنابيب متصل بميناء جيهان التركي. وينقسم 5,5 مليون كردي عراقي حيال صوابية عقد الاستفتاء في الوقت الحالي.

تعليقات

(0)
8المقال السابقإسرائيل: تسهيلات جديدة للفلسطينيين في الضفة الغربية
8المقال التاليالأمم المتحدة تعمل على توسيع قاعدتها في جنوب اليمن