لا يوجد نتائج

close

اتفاق مبدئي أمريكي صيني سيوفر 150 دولار من سعر الآيفون

i24NEWS

clock دقيقة 1

ابل تكشف عن جهاز ايفون 11 الجديد
AP / Tony Avelar 2019 ©ابل تكشف عن جهاز ايفون 11 الجديد

الضريبة التي صادق عليها ترامب ستدخل حيز التنفيذ في 15 ديسمبر/ كانون الأول الجاري

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن صفقة تجارية مبدئية مع الصين بعد المنكافات وجولات فرض الضرائب على البضائع المستوردة من الصين؛ فيما كان أخر الجولات منذ أيام وهو إعلان الحكومة الصينية وقف استخدام المعدات والبرمجيات التقنية الأمريكية في الدوائر العامة والمؤسسات الحكومية بجدول زمني يمتد حتى عام 2022.

وتمت الصفقة بشكل نهائي لتجنب آبل ضريبة كانت ستضرب منتجاتها بمقدار 15 في المائة أي ما يعادل 150 دولار زيادة على سعر الآيفون كونها تعتمد على المزودين والمصنعين الصيين في كم واسع من مكونات منتجاتها. ومع الصفقة لن تكون صانعة الآيفون بحاجة لتجرع مبلغ الزيادة الضريبية على المنتجات الصينية الواقعة تحت طائلة العقوبات؛ حسب ما توقعه محللون في وقت سابق وكونها تدرس عدم رفع الضريبة على المستهلك. كما سيحميها من إضافة قيمة الضريبة على المستهلك النهائي وبالتالي رفع سعر الآيفون والمنتجات الأخرى مما يعني تأثر مبيعاتها لارتفاع السعر.

والجدير بالذكر أن الضريبة التي تم المصادقة عليها من قبل الرئيس الأمريكي من المفترض أن تدخل حيز التنفيذ في 15 ديسمبر/ كانون الأول الجاري؛ أي بعد يوم واحد من الآن، بحيث ستكون التسوية بمثابة هدية جاءت على طبق من ذهب لآبل ستجنبها مرارة السيناريوهات المتوقعة لانخفاض معدلات الربح والشحنات الربعية والسنوية لمنتجاتها؛ وخصوصاً الآيفون في ظل تراجع ملحوظ في سوق الهواتف الذكية العالمي ككل. مع الأخذ بعين الاعتبار أن آيفونات الجيل الخامس ستكون أعلى سعراً بكل تأكيد بهامش 100 دولار أيضاً ومع الضريبة لن يكون أمام الشركة إلا خيارين لا ثالث لهما؛ وكلاهما م، الأول وهو اقتصاص الضريبة من التكلفة وهامش الربح الخاص بها والثاني رفع السعر على المستهلك!

لكن يبدو أن الأمور لحد اللحظة إيجابية وستبقى الأسعار سارية على نفس الوتيرة إن لم يطرأ جديد على المجريات أو فشلت المفاوضات كما حصل سابقاً بعد لقاء ترامب وشي جين بينغ.

Video poster