Quantcast i24NEWS - النمو في منطقة اليورو في أعلى مستوياته منذ عشر سنوات

النمو في منطقة اليورو في أعلى مستوياته منذ عشر سنوات

Spanish unemployment stood at 18.9 percent in this year's third quarter, a marked decrease but still the second-worst rate in the European Union after Greece
Sebastien Berda (AFP/File)
بالرغم من بريكست: منطقة اليويور تحقق في العام 2017 المنصرم مستوى نمو قريبا من المستويات التي كانت تسجل قبل عقد

حققت منطقة اليورو عام 2017، مستوى نمو قريبا من المستويات التي كانت تسجّلها قبل عشر سنوات قبل الأزمة المالية، في تأكيد لقوة الانتعاش الاقتصادي في أوروبا.

وبلغت نسبة نمو الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي 2,5 بالمئة، في الدول الـ 19 التي تستخدم العملة الموحدة، مقابل 1,8 بالمئة عام 2016، حسب ما أعلن المكتب الأوروبي للإحصاءات "يوروستات" في تقدير أولي نشر الثلاثاء. ويعتبر هذا الرقم الأفضل المسجّل في منطقة اليورو منذ 2007، عندما بلغت نسبة النمو 3,0 بالمئة.

وأشار كاسبر لويلر المحلل في مجموعة لندن كابيتل إلى أن "النمو في منطقة اليورو، كان أسرع من النمو في الولايات المتحدة (2,3% في 2017)، ويستقر حاليا في مستوى أعلى بأقل من نقطة مئوية واحدة، من نسبة النمو في المملكة المتحدة (1,8%)". وأضاف "زخم الاقتصاد الأوروبي، يفسّر في جانب كبير التوقعات المتفائلة حيال اليورو، والأسهم الاوروبية".

وتوقّع "يوروستات" نسبة نمو أعلى من تلك التي توقعتها المفوضية الأوروبية، في تشرين الأول / نوفمبر 2017 (2,2%)، ومن النسبة التي توقعها البنك المركزي الأوروبي في كانون الأول / ديسمبر (2,4%).

وقال الخبير الاقتصادي في البنك الهولندي "اي ان جي"، بيرت كوليجن إن دواليب "اقتصاد منطقة اليورو تستمرّ" في العمل بكامل طاقتها. وأضاف "لم يتعاف الاستثمار بشكل كامل بعد الأزمة، لكنه كان مساهما أساسيا في النمو خلال العام".

A senior eurozone official said the amount of the disbursement to Greece is expected to be a more than expected 6.7 billion euros and will be paid in instalments ( DENIS CHARLET (AFP/File) )

واستمرت الثقة بالاقتصاد في منطقة اليورو حتى كانون الثاني / يناير الجاري، في مستواها الأعلى منذ 17 عاما (114,7 نقطة)، رغم انخفاض بسيط بلغ 0,6% مقارنة بكانون الأول / ديسمبر 2017، بحسب تقديرات نشرتها المفوضية الأوروبية الثلاثاء.

كما استمر تراجع نسبة البطالة، منذ أشهر عدة وقد سجّل في تشرين الثاني / نوفمبر، 8,7% وسيتم الإعلان عن نسبة البطالة، في كانون الأول / ديسمبر الأربعاء.

ومع أن "يوروستات" لم ينشر تفاصيل نسب النمو بحسب الدول، فان الأرقام المسجلة في فرنسا كانت 1,9% وهي النسبة الأعلى منذ 2011، وألمانيا (2,2%) وإسبانيا (3,1%) توحي بأن النمو معمم في منطقة اليورو.

وأوضح "يوروستات" أن النمو في منطقة اليورو بلغ 0,6% في الفصل الرابع من العام، وهي نسبة متطابقة مع تقديرات المحللين، الذين سألتهم "فاكتسيت" للخدمات المالية.

في مجمل دول الاتحاد الأوروبي، ارتفعت نسبة النمو إلى 2,5% في 2017 وبلغت 0,6% في الفصل الرابع من العام. في 2016، بلغت نسبة النمو في الاتحاد 1,9%. أما في عام 2018، فتتوقع المفوضية الأوروبية أن يسجّل النمو نسبة 2,1% في تقديراتها للخريف. وقال بيرت كوليجن "السؤال الكبير لعام 2018 هو معرفة ما إذا سيتمكن اليورو القوي من إبطال آثار تحسن الطلب الخارجي".

أ ف ب

تعليقات

(0)
8المقال السابقتدابير يابانية بعد قرصنة 530 مليون دولار من حسابات بالعملة الرقمية
8المقال التاليتيريزا ماي تصل الى الصين لتعزيز العلاقات التجارية بعد بريكست