Quantcast i24NEWS - الحكومة الاردنية توافق على مشروع انبوب نفطي من البصرة الى العقبة

الحكومة الاردنية توافق على مشروع انبوب نفطي من البصرة الى العقبة

صورة التقطت من نافذة طائرة فوق شرم الشيخ في 14 كانون الثاني/يناير 2014 تظهر جزيرة تيران وخلفها صنافير
اف ب/ارشيف
الحكومة الاردنية تصادق على الشروع بمد خط انبوب نفط جديد يصل مدينة البصرة العراقية بمدينة العقبة الاردنية

أعطت الحكومة الاردنية الضوء الاخضر لمشروع انبوب نفط من البصرة أقصى جنوب العراق الى ميناء العقبة أقصى جنوب الاردن، بحسب ما افادت وسائل الاعلام الرسمية الثلاثاء.

وأوردت صحيفة "الرأي" اليومية الحكومية ان "مجلس الوزراء قرر في جلسته مساء الاثنين الموافقة على اتفاقية اطار سيتم توقيعها بين وزارة الطاقة والثروة المعدنية ووزارة النفط العراقية".

واضافت ان المشروع يهدف الى مد "خط انبوب لتصدير النفط العراقي عبر اراضي المملكة الاردنية الهاشمية الى ميناء العقبة وتزويد الاردن بجزء من احتياجاته من النفط".

واوضحت ان المشروع "من المشاريع الاستراتيجية" التي تخدم مصالح البلدين اذ يؤمن "منفذا تصديريا جديدا للنفط العراقي مثلما ويعمل على تعزيز استراتيجية الطاقة في الاردن".

وكان الاردن والعراق وقعا في التاسع من نيسان/ابريل 2013 اتفاقية اطارا لمد انبوب يبلغ طوله 1700 كلم لنقل النفط العراقي الخام من البصرة الى مرافئ التصدير بالعقبة، بكلفة تقارب نحو 18 مليار دولار وسعة مليون برميل يوميا.

ويفترض ان ينقل الانبوب النفط الخام من حقل الرميلة العملاق في البصرة (545 كلم جنوب بغداد) الى مرافئ التصدير في ميناء العقبة (325 كلم جنوب عمان).

ويأمل العراق الذي يملك ثالث احتياطي نفطي في العالم يقدر بنحو 143 مليار برميل بعد السعودية وايران، في ان يؤدي بناء هذا الانبوب الى زيادة صادراته النفطية وتنويع منافذه.

من جهتها، تأمل المملكة التي تستورد 98 بالمئة من حاجاتها من الطاقة في ان يؤمن الانبوب احتياجاتها من النفط الخام التي تبلغ نحو مئة الف برميل يوميا والحصول على مئة مليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي يوميا.

تعليقات

(0)
8المقال السابقخسائر بورصة طوكيو تتجاوز 5 بالمائة بعد بدء التداولات
8المقال التاليالحكومة الفلسطينية تقرر بدء العمل على "فك الارتباط" مع إسرائيل