Quantcast i24NEWS - إقرار ميزانية لبنان: دون ضرائب جديدة وبنية إلغاء استئجار مباني خاصة

إقرار ميزانية لبنان: دون ضرائب جديدة وبنية إلغاء استئجار مباني خاصة

مشهد عام للعاصمة بيروت 22 يونيو 2016
باتريك باز (اف ب)
الحريري: "المستفيد الوحيد من أزمة الكهرباء هم أصحاب المولدات الذين يحققون ملياري دولار سنويا من دون دفع ضريبة"

أقر مجلس الوزراء موازنة العام 2018، وأحالها إلى مجلس النواب لأجل الاقرار بشكل كامل، بينما تفاخر رئيس الوزراء سعد الحريري بأن الموازنة الجديدة لا تشمل فرض ضرائب جديدة على المواطنين.

وقال رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري بعد الجلسة: "كل الوزرات التزمت بتخفيض الموازنة 20 بالمئة، وأشكر وزير المال على انجاز الموازنة وما حصل يمثل انجازا".

وأضاف: "حافظنا من خلال هذه الموازنة على لبنان وأبعدنا البلد عن النموذج اليوناني، ولست خائفا".

أما في ملف الكهرباء، شدد الحريري على ضرورة وضع السياسة جانبا، مشيرا الى ان هذا الموضوع قيد الدرس، وآملا الوصول الى حل ومتمنيا وقف التراشق السياسي بهذا المجال. ورأى أن "المستفيد الوحيد من أزمة الكهرباء هم أصحاب المولدات الذين يحققون ملياري دولار سنويا من دون دفع أي ضريبة"، وقال: "نريد تأمين الكهرباء بأسرع وقت ممكن".

بدوره، أكد وزير المالية علي حسن خليل في المؤتمر، أن "الحكومة التزمت بالكلام الذي قالته في مجلس النواب من أنها ستعمد الى اقرار الموازنة بشكل دوري". 

وأشار الى أن "البدء بإقرار الموازنة قد تأخر لأسباب سياسية وإقرارها اليوم يؤكد صحة كلام الحكومة"، لافتاً الى أن "العمل بموضوع قطع الحساب يسير بشكل جدي"، مشدداً على "الالتزام بالمهلة التي حددت في موازنة الـ 2017". مؤكدا أنه تمت اضافة بنود اصلاحية بناء على توصيات مجلس النواب، وأن الحكومة ستعمل على تسوية أوضاع مؤسسات عامة لا دور لها.

وأكد أنه "لم تقر أي ضريبة جديدة في الموازنة وليس هناك أي رسم جديد على أي من الطبقات".

وأكد أن الحكومة ستعمل على توفير الكثير للموازنة الحكومية في حال شيّدت بنايات حكومية بدل الايجار، موضحا: "أقررنا مادة في الموازنة وهي كلفة الايجارات التي تدفعها الدولة، وتبين أن في استطاعتنا بقيمة إيجار، أن نشيد خلال 5 سنوات، أبنية تستوعب كل وزارات الدولة وإداراتها".

أضاف: "كما أقررنا مادة لبناء إدارات رسمية وضمناها فقرة تسمح باعتماد الايجار التملكي أو الاستفادة من القطاع الخاص".

بمساهمة (مصادر لبنانية)

تعليقات

(0)
8المقال السابقإدراج "أرامكو" في البورصة قد يتأجل الى 2019
8المقال التالياستئناف الرحلات المدنية بين موسكو والقاهرة في 11 إبريل