Quantcast i24NEWS - "مذكرات آن فرانك" تنشر على الانترنت بالرغم من معارضة الهيئة المالكة لحقوقها

"مذكرات آن فرانك" تنشر على الانترنت بالرغم من معارضة الهيئة المالكة لحقوقها

"مذكرات آن فرانك"
ا.ف.ب
باحث أكاديمي ونائبة فرنسيان ينشران "مذكرات آن فرانك" بنسختها الهولندية باعتبار أن هذا العمل سقط في الملك العام

نشر باحث أكاديمي ونائبة فرنسيان "مذكرات آن فرانك" بنسختها الهولندية، باعتبار أن هذا العمل يسقط في الملك العام في الأول من كانون الثاني/يناير 2016 في ظل معارضة شديدة من الهيئة المالكة لحقوق هذا الكتاب.

ا.ف.بوقال أوليفييه إرتزشايد وهو باحث واستاذ محاضر في علوم المعلوماتية إن "آن فرانك توفيت سنة 1945 (في معسكر بيرغن- بيلسن في ألمانيا)، من المفترض بالتالي أن تطرح مذكراتها في الملك العام في الأول من كانون الثاني/يناير 2016".

وينص القانون الفرنسي المستند إلى توجيه أوروبي صادر سنة 1993 على أن المصنفات تسقط في الملك العام في تاريخ الأول من كانون الثاني/يناير بعد 70 سنة من وفاة كاتبها أو "آخر كاتب لها على قيد الحياة".

وكتب إرتزشايد على مدونته في مقدمة تمهيدية لهذه المذكرات المنشورة بالكامل "بالنسبة لهذا النص وهذه الشهادة ولما يمثله ذلك، احتفظ بقناعة بعدم وجود معركة يتعين خوضها سوى تلك المتعلقة بنشره للعموم ولا تكريم آخر سوى بتشاركه من دون حدود ولا مكان آخر يمكن منحه اياه سوى ذلك العائد اليه قانونا عبر طرحه اليوم في الملك العام".

وكان الباحث الأكاديمي الذي يصف نفسه "بالناشط الملتزم بتقديم مفهوم إيجابي للملك العام" قد نشر على موقعه في تشرين الأول/أكتوبر نسختين بالفرنسية من "مذكرات آن فرانك" قبل سحبهما في الشهر التالي بعد إنذار من دار النشر "ليفر دو بوش".

ولفت أوليفييه إرتزشايد إلى أن أعمالا أخرى معادية للسامية سقطت في الملك العام في تاريخ الأول من كانون الثاني/يناير 2016، من قبيل كتاب "كفاحي" لأدولف هتلر. وقامت النائبة إيزابيل أتار من حزب الخضر بنشر النسخة الهولندية من "مذكرات آن فرانك" على الانترنت.

وهي كتبت على مدونتها "فلتحيا مذكرات آن فرانك وليحيا الملك العام"، مؤكدة أن "مكافحة +خصخصة المعارف+ هي من مواضيع الساعة". ووجه "صندوق آن فرانك" رسالة إلكترونية إلى كل من أوليفييه إرتزشايد وإيزابيل أتار ليطلب منهما سحب هذه المنشورات وتعديل تصريحاتهما تحت طائلة ملاحقات قضائية.

وقد أنشأ أوتو فرانك والد آن هذا الصندوق الذي يتخذ في مدينة بازل السويسرية مقرا له وهو يملك حقوق هذا الكتاب الذي ترجم إلى 70 لغة وبيعت منه أكثر من 30 مليون نسخة. وتؤكد الهيئة أن هذا المصنف نشر بعد وفاة مؤلفته لذا تبقى حقوق الحصرية صالحة بعد 50 سنة من نشره. وقد صدرت النسخة الكاملة منه سنة 1986 وهي تبقى مشمولة بالحقوق الحصرية حتى 2037 على أقل تقدير.

وقد نشرت "مذكرات آن فرانك" التي كتبتها المراهقة اليهودية بين حزيران/يونيو 1942 وآب/أغسطس 1944 عندما كانت تختبئ مع عائلتها في أمستردام للمرة الأولى بالهولندية سنة 1947 بمبادرة من والدها الذي حذف بعض الفقرات.

بمساهمة: ا.ف.ب

تعليقات

(0)
8المقال السابقهل يتحول الجسمي إلى "نحس" العرب؟
8المقال التاليدراسة: غالبية الرجال لا يعرفون أن أمراض القلب هي سبب معاناتهم الجنسية