Quantcast i24NEWS - أفغانستان: 48 قتيلًا و67 جريحًا بتفجير انتحاري استهدف مؤسسة تعليمية في كابول

أفغانستان: 48 قتيلًا و67 جريحًا بتفجير انتحاري استهدف مؤسسة تعليمية في كابول

Kabul's police chief Dawood Amin said at least four people had been killed and one wounded in the blast
DMITRY KOSTYUKOV (AFP/File)
الهجوم وقع قرابة الساعة 4 بعد الظهر. علمًا أنه لم تعلن أي جهة حتى الآن المسؤولية عن الاعتداء.

أعلنت وزارة الصحة الأفغانية ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير الانتحاري الذي هز اليوم الأربعاء مركزا تعليميا بمنطقة داشي بارشي، غرب عاصمة البلاد كابل، إلى 48 قتيلا و67 جريحا.

واكدت وسائل إعلام أفغانية نقلًا عن مسؤولين تأكيدهم أن انتحاريا فجر نفسه داخل "أكاديمية موعود"، في منطقة غالبية سكانها من الشيعة في وقت كانت فيه الدراسات نشطة بالمركز، وأشاروا إلى أن معظم الضحايا من الطلاب.

وأكد الناطق بلسان الشرطة هاشمت ستانيكزاي أن الهجوم وقع قرابة الساعة 4 بعد الظهر. علمًا أنه لم تعلن أي جهة حتى الآن المسؤولية عن الاعتداء. بينما نفى الناطق بلسان حركة طالبان ذبيح الله مجاهد أن يكون للحركة أية علاقة بهذا التفجير.

وأوضح شهود العيان أن الانتحاري تسلل إلى غرفة دراسة في المركز التعليمي كان فيها حوالي 100 طالب وفجّر حزامًا ناسفًا كان يحمله.

وفي وقت سابق أعلن وحيدالله مجروح - الناطق بلسان وزارة الصحة الأفغانية إن 25 قتيلًا و 35 مصابًا جرحوا ونقلوا للمستشفى من موقع الحدث في حصيلة أولية.

وعبّر الرئيس الأفغاني أشرف غاني عن استنكاره الشديد لهذا الهجوم مؤكدًا أن "الارهابيين وخلال مهاجمتهم للمراكز التعليمية والثقافية يظهرون إنهم هم بأنفسهم أعداء الاسلام وتعاليم النبي (صلعم)".

ويأتي هذا التفجير بعد هدوء نسبي ساد العاصمة الأفغانية التي تعرضت قبل ذلك لسلسة من الهجمات الدموية وأعلن تنظيم "داعش" المصنف إرهابيا على المستوى الدولي مسؤوليته عنها.

أعلنت وزارة الصحة الأفغانية ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير الانتحاري الذي هز اليوم الأربعاء مركزا تعليميا بمنطقة داشي بارشي، غرب عاصمة البلاد كابل، إلى 48 قتيلا و67 جريحا.

واكدت وسائل إعلام أفغانية نقلًا عن مسؤولين تأكيدهم أن انتحاريا فجر نفسه داخل "أكاديمية موعود"، في منطقة غالبية سكانها من الشيعة في وقت كانت فيه الدراسات نشطة بالمركز، وأشاروا إلى أن معظم الضحايا من الطلاب.

وأكد الناطق بلسان الشرطة هاشمت ستانيكزاي أن الهجوم وقع قرابة الساعة 4 بعد الظهر. علمًا أنه لم تعلن أي جهة حتى الآن المسؤولية عن الاعتداء. بينما نفى الناطق بلسان حركة طالبان ذبيح الله مجاهد أن يكون للحركة أية علاقة بهذا التفجير.

وأوضح شهود العيان أن الانتحاري تسلل إلى غرفة دراسة في المركز التعليمي كان فيها حوالي 100 طالب وفجّر حزامًا ناسفًا كان يحمله.

وفي وقت سابق أعلن وحيدالله مجروح - الناطق بلسان وزارة الصحة الأفغانية إن 25 قتيلًا و 35 مصابًا جرحوا ونقلوا للمستشفى من موقع الحدث في حصيلة أولية.

وعبّر الرئيس الأفغاني أشرف غاني عن استنكاره الشديد لهذا الهجوم مؤكدًا أن "الارهابيين وخلال مهاجمتهم للمراكز التعليمية والثقافية يظهرون إنهم هم بأنفسهم أعداء الاسلام وتعاليم النبي (صلعم)".

ويأتي هذا التفجير بعد هدوء نسبي ساد العاصمة الأفغانية التي تعرضت قبل ذلك لسلسة من الهجمات الدموية وأعلن تنظيم "داعش" المصنف إرهابيا على المستوى الدولي مسؤوليته عنها.

تعليقات

(0)
8المقال السابقبوتين مستعد للقاء الزعيم الكوري الشمالي في "موعد قريب"
8المقال التاليماليزيا تحاكم اندونيسية وفيتنامية بجريمة قتل شقيق زعيم كوريا الشمالية