Quantcast i24NEWS - رئيس الحكومة الروسية يحذر واشنطن إن طالبت عقوباتها مصارف وعملات

رئيس الحكومة الروسية يحذر واشنطن إن طالبت عقوباتها مصارف وعملات

أشخاص يتجمعون أمام مكتب صرف عملات في موسكو في 9 آب/اغسطس بعدما تراجع الروبل بشكل كبير اثر فرض العقوبات الاميركية.
يوري كادوبونوف (AFP)
روسيا ستعتبر الدفعة الثانية من العقوبات الاميركية "إعلان حرب إقتصادية" عليها وسترد بالمثل

حذّرت روسيا الولايات المتحدة، عشية العقوبات التي تستعد إدارة ترامب لفرضها عليها، وقالت إنها سترى بها "إعلان حرب اقتصادية"، إن شملت مصارف وعملات معينة.

وقال رئيس الحكومة الروسية ديمتري ميدفيديف، إن "على أصدقائنا الأمريكيين أن يفهموا، أننا سنضطر للرد على إعلان هذه الحرب، اقتصاديا وسياسيا، وربما بطرق أخرى". ووردت تصريحات ميدفيديف في وكالة "انترفاكس" الجمعة.

وأعلنت واشطن الخميس، عن نيتها فرض عقوبات جديدة على موسكو، في أعقاب تسميم الجاسوس المزدوج سيرغي سكريبال وابنته يوليا، على الأراضي البريطانية. وتنفي موسكو مسؤوليتها عن ذلك.

ومن المتوقع أن تكون العقوبات التي ستفرض الآن مقيّدة، إلا أن واشنطن ستزيد من حدة خطواتها العقابية الاقتصادية، بعد 3 أشهر، إذا لم تتعهد موسكو، بعدم استخدام السلاح الكيميائي في المستقبل، وتقبل بفحص لمفتشي الأمم المتحدة.

وتخضع روسيا لعقوبات غربية تم تشديدها منذ قيامها بضم شبه جزيرة القرم الأوكرانية، في العام 2014.

كما ساهم تراجع أسعار المحروقات في تسجيلها انكماشا استمر لسنتين، وخرجت منه في نهاية 2016.

وواصلت الولايات المتحدة تعزيز عقوباتها في السنوات الماضية، على خلفية اتهامات بالتدخل الروسي في الانتخابات الأميركية. 

تعليقات

(0)
8المقال السابقاعتقال 6 صحافيين في روسيا البيضاء
8المقال التاليروسيا ترفض بـ"صورة قاطعة" العقوبات الاميركية الجديدة