الجيش المصري يعلن مقتل 19 مسلحا من داعش في سيناء

القوات المصرية في سيناء
صورة من الارشيف
الجيش المصري يقتل قيادي بارز في تنظيم داعش في سيناء هو "رئيس اللجنة الشرعية" للتنظيم و18 آخرين

أعلن الجيش المصريالخميس مقتل قيادي بارز في تنظيم الدولة الإسلامية في سيناء هو "رئيس اللجنة الشرعية" للتنظيم و18 آخرين من أعضائه خلال قصف جوي استهدفهم. وأكد بيان نشره المتحدث الرسمي باسم الجيش على صفحته الرسمية على فيسبوك أن "القوات الجوية تمكنت من استهداف وتدمير عدد من البؤر الإرهابية فضلاً عن تدمير أربع عربات ربع نقل خاصة بالعناصر التكفيرية".

وأضاف البيان أنه "بالتحري من الأجهزة الأمنية المعنية عن نتائج القصف الجوى تبين مقتل 19 فردا تكفيرىا شديدي الخطورة منهم أحد القادة البارزين داخل ما يسمى بتنظيم أنصار بيت المقدس وهو رئيس اللجنة الشرعية بالتنظيم". وقال البيان إن "القوات الجوية تواصل دعمها لعناصر إنفاذ القانون بشمال ووسط سيناء لتكثيف عملياتها النوعية للقضاء على باقي البؤر الإرهابية والعناصر التكفيرية ودحر الإرهاب بشمال ووسط سيناء".

فيسبوك

وقتل شرطي مصري مساء الثلاثاء في هجوم استهدف نقطة مراقبة للشرطة بالقرب من دير سانت كاترين في جنوب سيناء، وهو اعتداء تبناه تنظيم الدولة الاسلامية. وأعلنت وزارة الداخلية المصرية الأربعاء أن قوات الامن قتلت مسلحا يشتبه بأنه منفذ هجوم دير سانت كاترين. وجاء هجوم الثلاثاء بعد 9 أيام من تفجيرين انتحاريين استهدفا كنيستين في الاسكندرية وطنطا اثناء احتفال الاقباط بأحد السعف (الشعانين) وتبناهما تنظيم الدولة الإسلامية وأسفرا عن سقوط 45 قتيلا وعشرات الجرحى.

وتعدّ شمال سيناء نقطة تمركز لمسلحين اسلاميين متشددين يستهدفون قوات الامن والجيش بشكل متواصل منذ اطاحة الرئيس الاسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013. ويتبنى تنظيم "ولاية سيناء" الذي كان يسمى "تنظيم أنصار بيت المقدس" قبل مبايعته تنظيم الدولة الاسلامية عام 2014، غالبية الهجمات على قوات الأمن في سيناء.

تعليقات

(0)
8سابق مقالحزب الله يستبعد اندلاع أي حرب مع إسرائيل هذا الصيف
8مجاور مقالتوقيف لبناني بتهمة التعامل مع إسرائيل