إخلاء موقع أمريكي في سوريا بعد تعرضه لقصف المدفعية التركية

i24NEWS

دقيقة 1
العملية البرية لعملية "نبع السلام" التركية شمال سوريا
AP / Lefteris Pitarakis 2019 ©العملية البرية لعملية "نبع السلام" التركية شمال سوريا

مصدر عسكري تركي ينفي ذلك مؤكدا: إن إطلاق النار استهدف القوات الكردية على مسافة كيلومتر من الموقع

أكد مسؤولون أمريكيون الليلة الماضية أن قاعدة عسكرية أمريكية في شمال سوريا، تقع في منطقة مدينة كوباني، قد تم إخلاؤها في وقت سابق من مساء أمس، بعد تعرضها للقصف المدفعي التركي. 

وأكدت وزارة الدفاع الأمريكية هذا أيضًا، مضيفة أن الأتراك يعلمون بوجود قوات امريكية في المنطقة.

من ناحيتها نفت أنقرة هذه المزاعم وادعت أن إطلاق النار كان يستهدف القوات الكردية على مسافة كيلومتر من الموقع. وأضافت وزارة الدفاع التركية أن تبادل إطلاق النار توقف بناء على طلب من الجيش الأمريكي. 

وتقول التقارير الواردات من مختلف وكالات الانباء، ان القصف في شمال سوريا خلف إصابات عديدة. إلى ذلك، جاء أن القاعدة التي تعرضت للإصابة تعود إلى تحالف دولي ضد داعش، وكانت تأوي قوات أمريكية خاصة.

Video poster

وفي وقت سابق من يوم أمس، قال وزير الخزانة الأمريكي، ستيف منوشين، إنه إذا "تجاوزت أنقرة الخطوط"، فإن الرئيس دونالد ترامب سيوقع على أمر خاص يمنح وزارة الخزانة الأمريكية سلطة فرض عقوبات على تركيا. ووفقا لما قاله منوشين "فإن لائحة العقوبات الأهم جاهزة للتطبيق، آمل ألا نضطر إلى استخدامها".

في وقت سابق، أعلن مستشار الأمن القومي للرئيس ترامب، روبرت أوبراين، أن واشنطن أوضحت للرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الحملة في سوريا هي فكرة سيئة للغاية. وقال إنه ما من خطر على القوات الأمريكية لأنه تم إجلاؤهم من المنطقة "لكننا نراقب التطورات بقلق بالغ".

تلقت هذه المقالة 0 تعليق