Quantcast i24NEWS - نتنياهو: ترامب دخل تاريخ القدس "الى الابد"

نتنياهو: ترامب دخل تاريخ القدس "الى الابد"

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في صورة التقطت في 4 كانون الاول/ديسمبر 2017
مناحيم كهانا (ا ف ب)
دونالد ترامب يعلن من واشنطن اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل في قرار تاريخي

اعتبر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب دخل تاريخ القدس "إلى الأبد" بعد قراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. وقال نتنياهو في وزارة الخارجية الاسرائيلية "الرئيس ترامب ارتبط إلى الأبد بتاريخ عاصمتنا"، مضيفا "سيذكر اسمه الآن بفخر مع الأسماء الأخرى في تاريخ المدينة المجيد".

وبحسب نتنياهو، فإن اسرائيل تجري حاليا اتصالات مع دول أخرى لإقناعها بنقل سفاراتها الى مدينة القدس ايضا. وقال "لا شك عندي بأنه عندما ستنتقل السفارة الأميركية إلى القدس وحتى قبل ذلك، ستنتقل سفارات كثيرة أخرى الى القدس. آن الاوان لذلك".

أعلن دونالد ترامب من واشنطن اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل في قرار تاريخي يطوي صفحة عقود من السياسة الاميركية، ويخشى أن يثير موجة جديدة من اعمال العنف في الشرق الاوسط.

ورحب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل، واصفا إياه بأنه "تاريخي" وبانه "قرار شجاع وعادل". وفي شريط فيديو بث بعد خطاب ترامب، أكد نتنياهو أن "القدس كانت عاصمة الشعب اليهودي لثلاثة الاف عام. وكانت عاصمة إسرائيل لنحو 70 عاما".

وتعهد نتنياهو أيضا بعدم اجراء أي تغييرات على "الوضع القائم" في الأماكن المقدسة في القدس، مؤكدا أن القرار الأميركي لن يغير أي شيء فيما يتعلق بوضع الأماكن المقدسة للأديان السماوية الثلاثة. وأضاف "نحن نشعر بالامتنان العميق للرئيس بسبب قراره الشجاع والعادل بالاعتراف بالقدس عاصمة اسرائيل وبالتحضير لافتتاح سفارة أميركية هنا".  أما الرئيس الاسرائيلي رؤوفين ريفلين، فقال إنه "لا يوجد هدية أكثر ملاءمة أو أجمل بينما نقترب من 70 عاما على استقلال دولة اسرائيل".

اف ب

وأثار القرار موجة من الاستنكار عبرت عنها منظمة التحرير الفلسطينية ومصر والأردن وكذلك السعودية وتركيا وفرنسا وبريطانيا وإيران والمانيا والامين العام للأمم المتحدة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، الأربعاء، أإن وضع القدس لا يمكن ان يحدد الا عبر تفاوض مباشر بين الإسرائيليين والفلسطينيين"، مذكرا بمواقفه السابقة التي تشدد على "رفض أي اجراء أحادي" ومؤكدا بأنه "لا يوجد بديل من حل الدولتين" على أن تكون "القدس عاصمة لإسرائيل وفلسطين".

وأمر ترامب ببدء التحضيرات لنقل السفارة الأميركية إلى القدس، وهو اجراء عمد الرؤساء الأميركيون إلى إرجائه منذ العام 1995، تاريخ إقرار الكونغرس بان القدس هي عاصمة إسرائيل وإصداره قرارا ملزما بنقل السفارة اليها. وقال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون ان تطبيق القرار سيبدأ "على الفور".

وقال ترامب في كلمة ألقاها من البيت الابيض "آن أوان الاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل". وأضاف أنه أصدر الأمر الى وزارة الخارجية ببدء التحضيرات لنقل السفارة الأميركية من تل أبيب الى القدس، مشيرا الى ان القرار يعكس "نهجا جديدا" إزاء النزاع العربي الاسرائيلي.

ووعد الرئيس الأميركي في كلمته ببذل قصارى جهده من اجل الايفاء بالتزام بلاده بالتوصل الى اتفاق سلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين، مؤكدا أن الولايات المتحدة تؤيد "حل الدولتين". كما دعا الى "الهدوء" و"التسامح"، مشيرا الى ان نائبه مايك بنس سيتوجه إلى الشرق الاوسط "خلال الايام القليلة المقبلة". وقال "اليوم ندعو الى الهدوء والاعتدال ولكي تعلو اصوات التسامح على اصوات الكراهية".

تعليقات

(0)
8المقال السابقبعد اعلان ترامب: بوتين الوسيط الجديد بين إسرائيل والفلسطينيين؟
8المقال التاليثلاثة قتلى بانفجار استهدف تجمعا للأكراد بقضاء مخمور في شمال العراق