الجيش التركي يهاجم أهدافا شمالي سوريا، مسئولون أمريكيون: "عرضوا قواتنا للخطر"

i24NEWS - AFP

دقيقة 3
انتشار قوات الأمن الكردية في مدينة الحسكة شمال سوريا في 22 يناير / كانون الثاني 2022 ، وسط قتال مستمر لليوم الثالث مع تنظيم الدولة الإسلامية.
AFPانتشار قوات الأمن الكردية في مدينة الحسكة شمال سوريا في 22 يناير / كانون الثاني 2022 ، وسط قتال مستمر لليوم الثالث مع تنظيم الدولة الإسلامية.

تأتي التصريحات الأمريكية بعد أن قصف الجيش التركي أهدافا قرب قاعدة الحسكة شمال شرقي سوريا

أشار رئيس هيئة الأركان المشتركة، مارك ميلي، إلى العملية العسكرية التركية في شمال العراق وسوريا، قائلاً إن "الجنود الأمريكيين كانوا في خطر من هجوم بطائرة مسيرة تركية. تلقينا معلومات تفيد بوجود خطر عليهم، لكن لم يصب أحد من رجالنا ". جاء هذا بعد أن شن الجيش التركي عملية واسعة ضد المليشيات الكردية، بما في ذلك وحدات حماية الشعب YPG.

Video poster

في غضون ذلك قال السكرتير الصحفي للبنتاغون الجنرال بيت رايدر إن "الهجمات هددت سلامة رجال الأمن الأمريكيين الذين يقاتلون تنظيم داعش. ويخشى البنتاغون من التقارير التي تفيد بأن الهجمات التركية موجهة ضد البنية التحتية المدنية".

 وتأتي التصريحات الأمريكية بعد أن قصف الجيش التركي أهدافا قرب قاعدة الحسكة شمال شرقي سوريا، والتي يستخدمها التحالف بقيادة الولايات المتحدة، بما في ذلك قوات سوريا الديمقراطية بقيادة الأكراد (SDF).

تذكر أن العملية العسكرية التركية في سوريا والعراق تأتي بعد أن اتهمت تركيا الميليشيات الكردية بتنفيذ الهجوم في اسطنبول. وقال مسؤول تركي كبير لرويترز إن السلطات التركية تعتقد أن المشتبه به، وهو من سوريا، ينتمي إلى مجموعة من المسلحين الأكراد، لكنها لا تستبعد أن يكون له صلة بتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" الإرهابيّ. كما ذكر المسؤول أن النتائج الأولية أظهرت أنه على صلة بحزب العمال الكردستاني PKK.

تلقت هذه المقالة 0 تعليق