Quantcast i24NEWS - 59 مصابا على الأقل في أحدث حصيلة مع تجدد الاحتجاجات في الضفة الغربية وقطاع غزة

59 مصابا على الأقل في أحدث حصيلة مع تجدد الاحتجاجات في الضفة الغربية وقطاع غزة

صدامات بين القوات الاسرائيلية ومحتجين فلسطينيين بعد تظاهرة في بيت لحم بالضفة الغربية المحتلة في 16 كانون الاول/ديسمبر 2017
موسى الشاعر (اف ب)
مواجهات في غزة، رام الله، البيرة، والخليل ضمن دعوات الغضب الفلسطيني يتخللها إصابة خطيرة بالرأس في جباليا

تشهد مناطق عديدة في الضفة الغربية وقاطع غزة احتجاجات ومواجهات مع الجيش الإسرائيلي بعد تجدد الدعوات من قبل الفصائل الفلسطينية للتظاهر احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القدس.

وأفادت مصادر طبية الى إصابة ما لا يقل عن 59 شخصا في الضفة الغربية وقطاع غزة. 

وفي غزة، تشير مصادر محلية الى إصابة خطيرة في الرأس خلال مواجهات بين الجيش الإسرائيلي وسكان قطاع غزة على السياج الفاصل بين غزة وإسرائيل. وقالت المصادر الفلسطينية إن الجيش الإسرائيلي فتح النار الحي على المتظاهرين.

وأفاد الناطق بلسان وزارة الصحة في قطاع غزة أن مجمل الإصابات 27 إصابة بالأعيرة النارية المباشرة منها واحدة حرجة في الرأس شرق جباليا و اخرى خطيرة في البطن شرق البريج. وبحسب التقسيم التالي كما أفاد القدرة (6 شمال القطاع و 8 شرق جباليا و 9 شرق غزة و 4 شرق البريج).

وأكد د. أشرف القدرة أن "كافة الاصابات التي وصلت لمستشفياتنا في قطاع غزة كانت بالاعيرة النارية المباشرة و معظمها اصابات غائرة و منها اصابات في الراس و الظهر و كذلك في القدمين معاً و هذا يعني ان الاحتلال الصهيوني مازل ينتهج سياسة القنص المباشر بحق المدنيين العزل في المناطق الزراعية الشرقية المتاخمة للخط الزائل".

وأفادت مصادر صحفية فلسطينية أن مظاهرات عديدة انطلقت بعد ظهر اليوم في الخليل ورام الله والبيرة وفي القدس الشرقية، فيما استخدمت القوات الأمنية الإسرائيلية القنابل المسيلة للدموع والمياه العادمة لتفريق المتظاهرين، وتحدثت مصادر فلسطينية عن استخدام الرصاص الحي ووقوع إصابات عديدة تم نقلها الى المستشفيات.

وأصيب صحفي برصاصة مطاطية باليد خلال مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الجيش الاسرائيلي على المدخل الشمالي لمدينة البيرة. كما أصيب عدد من المواطنين بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وحالات اختناق في مواجهات بقرية المزرعة الغربية برام الله، في الضفة الغربية. علما أن أراضي هذه البلدة مهددة للمصادرة لصالح مشاريع البناء الاستيطاني.

 وأطلق الجنود الاسرائيليين القنابل الغازية والرصاص المطاطي، ما أدى لوقوع إصابات بالاختناق، فيما أصيب مصور صحفي بالرصاص المطاطي في اليد.

وملخص الاصابات في محافظة رام الله جاء على النحو التالي: نعلين - إصابة واحدة بالمطاط، المزرعة الغربية - إصابتين بالرصاص الحي و3 إصابات بالمطاط و14 إصابة بالغاز المسيل للدموع ،البيرة - بيت ايل-  إصابيتن بالرصاص الحي و5إصابات بالمطاط وصابة بالغاز المسيل للدموع.

من جهته، أعلن الجيش الإسرائيلي عن اعتقاله فلسطينيا وبحوزته سكينا قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل، وأشار بيان صادر عن الجيش، أن عسكريون ضبطوا السكين خلال عمليات تفتيش كانت تجريها في المنطقة. وتم اعتقال الفلسطيني للتحقيق.

تعليقات

(0)
8المقال السابقخلال ساعات: مصر تفتح وتغلق معبر رفح بسبب العملية الأمنية
8المقال التاليرواندا ترفض التحدث عن المهاجرين مع نواب اسرائيليين