Quantcast i24NEWS - مقتل 35 مدنيًا على الأقل في غارة لطيران التحالف في اليمن

مقتل 35 مدنيًا على الأقل في غارة لطيران التحالف في اليمن

A Yemeni boy stands amidst the rubble of houses destroyed in the Saudi-led air strikes against Shiite Huthi rebels in Sanaa, on May 18, 2015
Mohammed Huwais (AFP)
مقتل 35 وإصابة العشرات في غارات جديدة للتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن والسعودية تنوي إعلان هدنة جديدة

قتل 35 مدنيًا على الأقل وأصيب العشرات بجروح في مخا جنوب غرب اليمن في غارة جوية للتحالف الذي تقوده السعودية، وفق تأكيد مصادر طبية السبت.

وقالت المصادر إن القتلى وبينهم نساء وأطفال سقطوا في غارة استهدفت السبت المدينة الساحلية القريبة من تعز التي نقل اليها الضحايا.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية سبأ التي يديرها المتمردون الحوثيون أن الغارة اسفرت عن 55 قتيلا ودانت "الجريمة السعودية" في مخا.

تقود السعودية منذ أذار/مارس تحالفا من عدة دول عربية لضرب مواقع المتمردين الحوثيين وحلفائهم من قوات الرئيس السابق علي عبدا لله صالح لمنعهم من السيطرة على كامل اليمن بعد سيطرتهم على العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في البلاد.

وقال سكان إن الغارة استهدفت حيا سكنيا يسكنه موظفو محطة توليد الكهرباء في المدينة وأدى إلى تدمير منازل وتحدثوا عن عشرات الجرحى عدا القتلى.

وقال سكان إن الحي أصيب عن طريق الخطأ في حين قال آخرون إن الحوثيين اقاموا مواقع عسكرية بالقرب من الحي السكني.

وشن طيران التحالف غارات جديدة الجمعة والسبت في مناطق مختلفة من اليمن بينها مواقع للحوثيين حول عدن لدعم المقاتلين الموالين للرئيس عبد ربه منصور هادي الذين تمكنوا من إخراج الحوثيين من المدينة وخصوصًا من ميناء ومطار عدن.

في غضون ذلك، أعلن التحالف العربي بقيادة السعودية "هدنة إنسانية" لمدة خمسة أيام ابتداء من منتصف ليل الاحد الإثنين في الغارات التي ينفذها في اليمن بهدف إيصال المساعدات الإنسانية إلى السكان، وفق بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية السبت.

وأكد البيان أن الهدنة ستبدأ في الساعة 11,59 مساء الأحد "تتوقف فيها الأعمال العسكرية من قبل قوات التحالف، وفي حال استمرار قيام الميليشيات الحوثية والقوات الموالية لها بأي أعمال أو تحركات عسكرية في أي منطقة فسوف يتم التصدي لها من قبل قوات التحالف".

ا ف بوأكد البيان أن الهدنة أعلنت استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الذي لجأ إلى الرياض مع معظم أعضاء حكومته.

وطلب الرئيس اليمني في خطاب وجهه إلى الملك سلمان بن عبد العزيز "دعم موقفنا في الحكومة اليمنية في مباحثاتنا مع ممثل الأمين العام للأمم المتحدة حيال إعلان هدنة إنسانية وفق شروط أهمها التزام الحوثيين وحلفائهم بالهدنة وعدم التعرض للمساعدات الإنسانية، ورغبة منا في إدخال وتوزيع أكبر قدر من المساعدات الإنسانية والطبية".

وسبق أن أعلنت الهدنة مرتين بوساطة مبعوث الأمم المتحدة في اليمن لكنهما لم تصمدا.

بمساهمة: ا ف ب 

تعليقات

(0)
8المقال السابق"ذباح داعش" يهرب من تنظيم الدولة الإسلامية "بعد أن أصبح عديم الفائدة"
8المقال التاليبريطانيا ترفع حظر سفر رعاياها إلى أغلب المناطق في إيران